ماذا تعرف عن حمى الضنك وٱلاف الوفيات نتيجة للإصابة بها ؟

تجاوزت البرازيل عتبة خمسة ملايين حالة إصابة بحمى الضنك (المرض الاستوائي الذي تنقله بعوضة الزاعجة المصرية)، وفقًا لأحدث البيانات الصادرة عن وزارة الصحة بالبلد الجنوب أمريكي.

وبحسب آخر تحديث للنشرة الوبائية، أوردته وكالة أنباء البرازيل (أجينسيا برازيل)، أحصت البلاد 1ر5 ملايين حالة لحمى الضنك” منذ مطلع العام الجاري، وهذا الرقم يزيد بثلاثة أضعاف عن عدد الحالات المسجلة في العام الماضي بأكمله 6ر1 مليون حالة.وبالإضافة إلى ذلك، هناك 2827 حالة وفاة ناجمة عن حمى الضنك، في حين يتم التحقق من 2712 حالة أخرى.وتم تسجيل معظم حالات حمى الضنك لدى الفئة العمرية من 20 إلى 29 عاما وتعد ولاية ميناس جيرايس (جنوب شرق) الأكثر تضررا، حيث تجاوز عدد حالات الإصابة بها 1.4 مليون حالة.

وتعد المنطقة الفيدرالية (حيث تقع العاصمة برازيليا) منطقة البلاد التي سجل بها أكبر عدد من الحالات من حيث نسبة السكان: 9037 مصابًا في كل 100 ألف نسمة.

وأفادت وزارة الصحة الأسبوع الماضي بأن سيناريو المرض أصبح أكثر إيجابية عما كان عليه قبل أشهر، على اعتبار أن 25 ولاية من ولايات البلاد البالغ عددها 27 ولاية سجلت انخفاضا في الحالات، بينما أظهرت ولايتان استقرارا.

وإلى جانب حمى الضنك كانت السلطات البرازيلية قد حذرت الأسبوع الماضي من انتشار حمى الأوروبوش في البلاد، وهو مرض ينتقل عن طريق البعوض وله خصائص مشابهة لحمى الضنك وكانت وزارة الصحة البرازيلية قد أعلنت أن هناك أزيد من 5100 حالة إصابة بحمى الأوروبوش منها 2947 حالة في أمازوناس و 1528 حالة في روندونيا.

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. العودة لشبح التلقيح وابتزاز المواطنين على اخده بالقوة وإلا سيحرم من الشغل وووووووو
    مسلسلات الرعب لا تنتهي لكي يستحمرون شعوب العالم ويسرقون ثرواتهم وصحتهم .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى