وفاة شخص بحمام شعبي بمراكش والأمن يفتح تحقيق

 

استنفرت السلطات الأمنية بمدينة مراكش عناصرها إثر وفاة شخص داخل حمام شعبي بمنطقة سيدي يوسف بن علي، بعد زوال اليوم الإثنين 20 ماي الجاري.

وحسب ما أوردته مصادر محلية، فإن الهالك رجل في الخمسينات من عمره، مشيرة إلى أنه تعرض لأزمة قلبية حين كان يستحم، قبل أن يسلم الروح لبارئها وسط ذهول وصدمة المتواجدين بالحمام.

وأفادت ذات المصادر بأن مصالح الأمن التابعة للدائرة التاسعة والشرطة التقنية والعلمية والسلطة المحلية التابعة لسيدي يوسف بن علي، هرعت إلى الحمام المذكور، فور علمها بالخبر، حيث قامت باتخاذ الإجراءات المعمول بها في مثل هذه الحالات، قبل نقل جثة الهالك إلى مستودع الأموات من أجل إخضاعها للتشريح الطبي.

مقالات ذات صلة

‫23 تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى