ليفربول يعود لسكة الانتصارات.. ويلحق بأرسنال إلى صدارة الدوري

استعاد ليفربول توازنه ولحق بأرسنال في الصدارة في ظل غياب مانشستر سيتي، حامل اللقب المنشغل بنصف نهائي الكأس، وذلك بعدما حول تخلفه أمام مضيفه فولهام إلى فوز 3-1 الأحد في المرحلة الرابعة والثلاثين من الدوري الإنكليزي لكرة القدم.

ويحتل ليفربول المركز الثاني بفارق الأهداف خلف أرسنال ولكل منهما 74 نقطة قبل خمس مباريات على النهاية، بينما يأتي مانشستر سيتي، حامل اللقب، في المركز الثالث برصيد 73 نقطة وتتبقى له مباراة مؤجلة.

وبعد أسبوع من تعرض آماله في الفوز بالدوري لضربة قوية بخسارته 1-صفر أمام كريستال بالاس، جدد انتصار ليفربول الأمل بين لاعبي المدرب يورغن كلوب.

وسجل ألكسندر أرنولد الهدف الأول في ظهوره الأول بالتشكيلة الأساسية في الدوري منذ 10 فبراير الماضي بتسديدة قوية من ركلة حرة في الدقيقة 32.

وأدرك تيموثي كاستاني، لاعب فولهام، التعادل قبل نهاية الشوط الأول بتسديدة بجانب القدم سكنت الشباك.

وسجل خرافنبرخ، الذي انضم إلى ليفربول هذا الصيف، الهدف الثاني عندما انقض هارفي إليوت على كرة غير متقنة من لاعبي فولهام في وسط الملعب، ومررها إلى اللاعب الهولندي الذي سدد في القائم البعيد محرزا هدفه الأول في الدوري.

واختتم جوتا التسجيل في الدقيقة 72 محرزا هدفه رقم 100 مع الأندية الإنكليزية في كل المسابقات بتسديدة منخفضة مستغلا تمريرة من كودي جاكبو.

ويأتي الفوز بعد ثلاثة أيام من خروج ليفربول من دور الثمانية بالدوري الأوروبي على يد أتلانتا. وشارك محمد صلاح، وداروين نونيز، وأليكسيس ماك أليستر، بدلاء في الدقيقة 74 من مواجهة فولهام.

ويخوض ليفربول مباراتين خارج ملعبه في الأيام المقبلة، إذ يحل ضيفا على إيفرتون، الأربعاء، قبل مواجهة مضيفه وست هام يونايتد، السبت.

ويمنح هذا ليفربول فرصة لتوسيع الفارق مؤقتا أمام مانشستر سيتيـ الذي لن يلعب حتى يوم الخميس عندما يحل ضيفا على برايتون آند هوف ألبيون.

مقالات ذات صلة

‫3 تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى