تقرير.. حوالي 43٪ من المغاربة استعانوا ب”الكريدي” لتغطية نفقاتهم هذا العام

هبة بريس ـ الدار البيضاء 

تقرير صادم ذاك الذي نشرت تفاصيله المندوبية السامية للتخطيط و المتعلق بالحياة الاجتماعية و الاقتصادية للمغاربة مع بداية سنة 2024، و بالأخص القدرة الشرائية لفئات واسعة من المجتمع المغربي.

و في هذا الصدد، أوضحت مندوبية لحليمي بأن حوالي 43 في سكان المغرب لجؤوا ل”الكريدي” لتغطية حاجياتهم و مصاريفهم الكثيرة و هو رقم يطرح أكثر من علامة استفهام

المندوبية السامية للتخطيط أكدت أن %42,3 من الأسر المغربية استنزفت مدخراتها أو لجأت إلى الاقتراض لتغطية مصاريفها في الفصل الأول من سنة 2024.

مقابل ذلك، سجل التقرير ذاته حوالي 90,7% من الأسر المغربية أكدوا عدم قدرتهم على الادخار خلال 12 شهرا المقبلة، أي أنهم عجزوا عن تخصيص قسط من مداخيلهم كمدخرات لوقت الشدة.

وحسب البحث الدائم حول الظرفية لدى الأسر في الفصل الأول، فإن 55,9% من الأسر المغربية، صرحت أن مداخيلها تغطي مصاريفها، في الوقت الذي لا يتجاوز معدل الأسر التي تمكنت من ادخار جزء من مداخيلها في الفصل الأول %1,8.

و استقر رصيد هذا المؤشر في مستوى سلبي بلغ ناقص 81,4 نقطة، مسجلا بذلك تدهورا سواء بالمقارنة مع الفصل السابق أو مع نفس الفصل من السنة السابقة.

وبخصوص أثمنة المواد الغذائية، فقد صرحت 96,9% من الأسر بأن أسعار المواد الغذائية قد عرفت ارتفاعا خلال 12 شهرا الأخيرة.

أما بخصوص تطور أسعار المواد الغذائية خلال 12 شهرا المقبلة، فتتوقع 76,3% من الأسر استمرارها في الارتفاع في حين لا يتجاوز معدل الأسر التي تتوقع انخفاضها 6,2%. وهكذا استقر رصيد هذه الآراء في مستوى سلبي بلغ ناقص70,1 نقطة.

مقالات ذات صلة

‫7 تعليقات

  1. نعم هدا حال المغربي ، الحكومة لا تحاول معالجة المشاكل بل تساهم في تفاقم الأوضاع عند الأسر، نصف السنة الدراسية في مهب الريح ، زيادات لا مبرر مقنع لها في كل المنتجات الأساسية و الغير الأساسية، مشاكل في الدعم و المنح… ووو
    الأغنياء يزدادون ثراء و الفقراء يزدادون فقرا

  2. هاذا كله الديون الصندوق النقد الدولي الاسعار تلتهب جيوبنا و البطلة و المسوءلون يتنعمون بأموال الشعب أين هيا أمول الفوسفات وبلدنا تنتج الفوسفات أولا فى العالم وعندنا زوج بحور حسبي الله و نعم الوكيل كل هذا و الشعب صابر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى