بنكيران يهدد بـ”مسيرة مليونية” بسبب تعديلات مدونة الأسرة

هدد الأمين العام لحزب العدالة والتنمية عبد الإله ابن كيران، بتنظيم مسيرة “مليونية”، من أجل التنديد بالتعديلات التي تنوي الحكومة إدخالها على مدونة الأسرة.

واعتبر بنكيران ان تعديلات مدونة الأسرة تتعارض مع الدين والدستور ومع التأطير الملكي، ومع ما يريده المواطنون وما تؤكده استطلاعات الرأي حول تشبث المغاربة بإصلاح المدونة وفق المرجعية الإسلامية.

ووجه بنكيران، خلال مهرجان حزبه حول إصلاح مدونة الأسرة، انتقاداته لحزبي الاتحاد الاشتراكي والتقدم والاشتراكية مخاطبا لشكر وبنعبد الله قائلا: “ردو البال بينكم وبين الله.. و سأحترمكم إذا قلتم للمغاربة مابغيناش القرآن والمذهب المالكي، وإن كنتم تقولون هذا الأمر بطريقة مغلفة، حينما تتحدثون عن “المحافظة”، وهذا كتاب الله تريدون تغيير احكامه، والمجتمع لا يتفق على ذلك، فأين الديمقراطية”.

مقالات ذات صلة

‫47 تعليقات

  1. الكثير من المغاربة مع ادخال تعديلات على مدونة الأسرة على اساس ان يكون اللجوء لها إختياري حسب ظروف كل واحد … مع الإبقاء طبعا على حرية إختيار أساس التشريعات الإسلامية كأساس واختيار حسب رغبة بقية المجتمع المغربي …
    فكما يتمتع اليهود بالمغرب كفئة من المجتمع بحقوقهم ومدونتهم هناك فئات أخرى لا تجد نفسها في منظومة الشريعة الإسلامية وعليه يجب فتح نافدة لهم عبر التنصيص على على العقود الإضافية والوصية … وكيف نقولوا … كل شاة تتعلق من رجلها …

  2. في الواقع ،فان تعديلات مدونة الاسرة، يجب ان تراعي بالدرجة الأولى ثوابت الدين ،سيما ما تعلق منها بالارث، ومساءل اخرى.

  3. أقول لغير المسلمين إذهبوا للغرب الذي يدعمكم ومارسوا معتقداتكم بكل ارياحية لأن الجالية لا تمارس معتقدها بكل حرية وليس لها الحق بأن تطالب بتغيير الدستور بحسب معتقدها رغم أنهم أكثر بأضعاف مضاعفة مقارنة معكم

  4. ان التعديلات التي يجب ادخالها على مدونة الأسرة يجب ان لا تمس جوهر ثوابت الدين الاسلامي، سيما ما تعلق بالارث والقوامة وغيرها من المواضيع.

  5. منين غادي تجيب هدا المليون باش دير المسيرة عاقوا بيك انت اكبر واحد عضر المغاربة

  6. في هواية ركوب الأمواج، لم يعد بنكيران محترفا، بل أصبح هاويا في نظر الأغلبية الساحقة من المغاربة، والدليل، عدد الأصوات التي حصل عليها حزبه في آخر انتخابات.
    ولقد فقد مصداقيته تماما بعد بكائه وعويله من أجل الحصول على “منحة-تقاعد”. فمن يمشي في مليونيته سوى أتباعه، وهناك آخرون أكثر من عدد أتباعه، قد يمشون في تلك المليونية، ولكنهم يرفضون أن يكون الفضل فيها لبنكيران، بل لقناعتهم الشخصية بضرورة احترام مبادئ الشريعة الإسلامية في الشؤون الأسرية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى