ابتزاز وتهديد المشاهير المغاربة.. عصابة الويب تتحدى الأمن المغربي

يبدو أن ظاهرة جديدة بدأت تطفو على سطح الأخبار الرئيسية في الوسط الفني المغربي، بعد تعرض العديد من المشاهير المغاربة لعملية الابتزاز عقب تهكير حساباتهم الرسمية بمواقع التواصل الاجتماعي و مطالبتهم بمبالغ مالية مهمة.

ولعل أبرز هؤلاء الضحايا زوجة لاعب مغربي شهير و عدد من الفنانين المغاربة البارزين و المؤثرين و كذا الصفحات المغربية الخاصة بأخبار الفن و الإعلانات، التي تتحفظ “هبة بريس” عن ذكر أسمائهم.

وحسب تصريح عدد من هؤلاء الضحايا لجريدة هبة بريس، فطريقة الابتزاز تختلف من شخص لآخر، كما أن “العصابة” مكونة من شباب تتراوح أعمارهم بين العشرينات و الثلاثينات.

أسئلة عديدة تطرح في هذا الصدد، فهل سنرى جزء آخر من عصابة “حمزة مون بيبي”؟ وهل الجريمة الإلكترونية أضحت مستباحة لهذه الدرجة؟ ومن يقف خلف هذه “العصابة” ؟

مقالات ذات صلة

‫9 تعليقات

  1. تعرض العديد من المشاهير المغاربة لعملية الابتزاز عقب تهكير حساباتهم الرسمية بمواقع التواصل الاجتماعي

  2. مابال صحافتكم لا تتكلم عن تنفيد حكم قضاىءي قطعي بسنة سجن نافدة في حق تلك الفنانة التي ترجت العفو او ان دالك يطبخ حسي مسي بمباركة صمتكم.

  3. 1 ـ (كفاأت رقمية) من المفترض ان تكون هناك كفاأت رقمية مؤمنة لبناء مجتمع معرفي في مجالات كافة من خلال تأهيل المواطن معرفياً ورقمياً بناأً على مجموعة فرضيات تؤكد ذلك وتكون من خلال: 1. الرقمنة هي ثورة الاتصالات تسهم في تغيير المجتمعات والاجيال المستقبلية نحو الافضل بالاستخدام الرشيد لهذه التقنية. 2. تكنولوجيا الاتصالات والمعلومات تتطلب سياسات حديثة. 3. الانترنت تغيير في العالم والمنطقة العربية واكتساب المعرفة وحرية العمل والتصرف ولا يمكن للحكومات إيقاف هذه العملية الرقمية، فالمستقبل في تطور دائم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى