المشتبه به في مقتل أكراد في باريس كان يريد قتل أجانب في الضواحي الباريسية

أعلنت المدعية العامة لباريس الأحد أن المتقاعد الذي اعترف بقتل ثلاثة أكراد الجمعة في باريس قال إنه ذهب أولاً إلى بلدة في ضاحية سانت دوني الشمالية للعاصمة باريس “لارتكاب جرائم قتل ضد أجانب”.

وقالت لور بيكوا في بيان إن المشتبه به “تخلى أخيرًا عن التحرك في هذا الاتجاه نظرا لقلة الموجودين وبسبب ملابسه التي تمنعه من إعادة ملء سلاحه بسهولة”.

وأضافت أن الرجل البالغ من العمر 69 عاما اعترف بأنه يكن “كراهية للأجانب أصبحت حالة مرضية تماما”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى