البرازيل: انتهاء الاقتراع وبدء إحصاء الأصوات في الانتخابات الرئاسية

هبة بريس - وكالات

بدأت السلطات الانتخابية البرازيلية، الأحد، إحصاء أصوات الناخبين في الجولة الأولى من الانتخابات الأكثر إثارة للاستقطاب في البلاد منذ عقود، والتي يبدو فيها أن الزعيم اليساري البرازيلي لويس إيناسيو لولا دا سيلفا أوفر حظا للفوز على الرئيس اليميني المتطرف الحالي جايير بولسونارو.

وقالت الهيئة الوطنية للانتخابات على موقعها على الإنترنت إنه مع فرز 0.2 % فقط من أصوات الناخبين عبر التصويت الإلكتروني، حصل لولا وبولسونارو على حوالي 44 % من الأصوات.

وأشارت تقارير إلى اصطفاف طوابير طويلة للناخبين في مراكز الاقتراع التي أغلقت أبوابها في الخامسة مساء بالتوقيت المحلي، مع خروج البرازيليين بأعداد كبيرة للتصويت في الانتخابات التي شهدت توترا وتخللتها أحداث عنف متفرقة ومخاوف من زيادة حادة في ملكية الأسلحة في عهد بولسونارو.

وقالت الشرطة العسكرية في ساو باولو إن رجلا دخل مركز اقتراع وأطلق النار على فردي شرطة وإنهما يتلقيان رعاية طبية.

وأظهرت معظم استطلاعات الرأي تقدم لولا بما يتراوح بين 10و15 نقطة مئوية، لكن بولسونارو أشار إلى أنه قد يرفض قبول الهزيمة، مما أثار مخاوف من حدوث أزمة مؤسسية.

ما رأيك؟
المجموع 5 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫14 تعليقات

  1. اعتقد أن الشعب البرازيلي يعشق لويس دا سيلفا لما قدمه للبرازيل أبان رئاسته لها

  2. نعم لعودة منقذ البرازيل الذي استلمها علي أعتاب الإفلاس فجعل منها دولة

  3. نتمنى الفوز لمن يستحقه بمصداقية وشفافية وروح معنوية لاثبات قدوراته في نجاح بلاده.

  4. دائما الانتخابات الرئاسية تخلف تهديدات وصيراعات وتنافسات في العالم ولا حولة ولا قوة إلا بالله العلي العظيم.

  5. نتمنى الفوز لبولسونارو للفترة التانية توليه الرئاسة لانه هم من انقذها من الإفلاس…

  6. بعض العناصر السياسية يتهمون بولسونارود إنه خائن حيث قضى فترة في السجن وهذا لايايق به أن يكون رئيساً للبلاد.

  7. هناك تبادل المتنافسان الابرز في البرازيل حيث تدور بينهما الاهانات والاتهامات بشكل علني وهاهذه هي الانتخابات الرئاسية هههههههههههه.

  8. لاحولة ولاقوة الا بالله العلي الحملات الانتخابية تسببت في حدوث استقطاب سياسي في البلاد يجب ضبط النفس…

  9. الرئيس البرازيل السابق المنتهية ولايته الرئاسية إلى حصول على ولاية تانية وبكل صراحة يستاهل لأنه انقذ البلاد من الإفلاس..

  10. إنها معركة سياسية شرسة بين المترشحين ولكن نتمنى الفوز لمن يستحقه بمصداقية وشفافية وليس في السرقة والنصب لأموال الشعب …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق