ألبانيا تقطع العلاقات مع إيران وتمهل الدبلوماسيين الإيرانيين 24 ساعة لمغادرة البلاد

أعلنت حكومة ألبانيا، اليوم الأربعاء، “قطع العلاقات مع إيران”، بعد هجوم إلكتروني على البنية التحتية الرقمية للحكومة في يوليوز الماضي.

وطالبت الحكومة، “جميع الموظفين الدبلوماسيين والفنيين والإداريين والأمنيين الإيرانيين بمغادرة أراضي جمهورية ألبانيا في غضون 24 ساعة‌‌”، كما طالبت السفير الإيراني بمغادرة البلاد، حسب وكالة رويترز.

وقالت حكومة ألبانيا، إن “التحقيقات أكدت أن إيران وراء هجوم سيبراني على مؤسسات وشركات في الدولة”، على حد قولها.

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. من الغريب ان الدول الصغيرة التي بالكاد تظهر في الخرائط ، هي الدول التي تؤيد أمريكا سواء
    كانت على حق أو باطل، ألبانيا الدويلة التى تعيش على التسول تريد أن تشعرنا
    أنها دولة مهمة . يحكى أن ذبابة تعبت من الطيران ولما وجدت فيلا يستريح في ظل شجرة حطت على ظهره لمدة من الزمن ، ولما أرادت الانصراف قالت للفيل : سامحني ربما أثقلت عليك ، فرد الفيل : طيري إلى وجهتك لم أشعر بك أبدا فأنت أصغر من أن يشعر بك أحد ، هذا حال الدويلات التي لم يسمع بها
    الا الجغرافيون ، تريد أن تلعب دورا أكبر من حجمها

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى