توقيف 87 مهاجر سري ضمنهم مغاربة بعد إحباط محاولة للهجرة بطرفاية

علمت هبة بريس، من مصادر جيدة الاطلاع أن السلطات الإقليمية بطرفاية، اعطت تعليماتها بداية الأسبوع الماضي، من أجل شن حملة تمشيط مكثفة تستهدف مواجهة المهاجرين الأفارقة المتسللين إلى الإقليم، تأهبا لركوب زوارق الموت في طريق الهجرة السرية إلى أوروبا.

وحسب المصادر ذاتها، التي أكدت أن مصالح الدرك الملكي سرية طرفاية، والسلطات المحلية بجماعة الطاح، والقوات المساعدة، تمكنوا صباح أمس الأحد وسط الصحراء بعد عملية تمشيطية واسعة النطاق في ضواحي مدينة طرفاية، من توقيف 87 مهاجر سري من بينهم 16 مهاجر مغربي كانوا في صدد تحضير عملية للهجرة السرية.

وأوضحت مصادر أمنية من طرفاية، أن العملية التمشيطية، التي انطلقت فجر أمس، بمشاركة العشرات من عناصر الدرك الملكي، والسلطات المحلية والقوات العمومية، داهمت منطقة خلاء وسط الصحراء ضواحي طرفاية، ومكنت من إلقاء القبض على 87 مهاجر إضافة إلى حجز قاربين مطاطين ومحاركات وبراميل بنزين.

وتأتي هذه الحملات الإستباقية، لمحاربة الهجرة السرية في إطار الانخراط الايجابي السلطات الإقليمية بطرفاية، عبر وضع استراتيجية أمنية وتشكيل دوريات أمنية مختلطة من أجل اليقضة ومحاربة الهجرة السرية نحو أروبا وإحباط جميع المحاولات في نفوذ تراب الإقليم.

المصادر ذاتها التي أكدت ل هبة بريس، أن مصالح الدرك الملكي، باشرت تحقيقاتها مع المهاجرين السريين تحت إشراف وكيل جلالة الملك.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى