“الناتو” يدعو روسيا إلى سحب قواتها من الحدود ويؤكد: “الخطر قائم وقريب”

هبة بريس - وكالات

أكد الأمين العام لحلف شمال الأطلسي (الناتو)، ينس ستولتنبرغ، أن روسيا حشدت أكبر حجم من القوات على حدود أوكرانيا منذ الحرب الباردة، داعيا روسيا لسحب قواتها من منطقة الحدود كأول خطوة لخفض التصعيد.

وقال ستولتنبرغ، في مؤتمر ميونيخ للأمن، جمعه برئيسة المفوضة الأوروبية أورسولا فون دير لاين، اليوم السبت، إن “روسيا حشدت في هذه الأيام الخطيرة لأوروبا أكبر حجم من القوات على حدود أوكرانيا منذ الحرب الباردة”، متابعا “لا نعرف ما سيحدث لكن الخطر قائم وقريب”.

ودعا ستولتنبرغ روسيا لسحب قواتها من الحدود الأوكرانية كأول خطوة للتوصل إلى حل سلمي، مؤكدا أنه “رغم ادعاءات موسكو بسحب القوات وخفض التصعيد لم نر أي إشارات على تحقق ذلك”.

وأكد أن الوقت ليس متأخرًا لروسيا لكي تغير طريقها وتتراجع وتقبل حلا سياسيا، موضحا أن “حلف الناتو ملتزم بالحوار مع موسكو لاتخاذ خطوات متبادلة وقدمنا مقترحات مكتوبة إلى روسيا”.

وأشار أمين عام الناتو أن موسكو تحاول تغيير مجرى التاريخ وتعزيز نفوذها وقوتها و”الحد من حق الناتو في الدفاع عن نفسه”، على حد قوله.

كما أوضح أن روسيا تريد سحب كل قوات الناتو من الدول التابعة له، مبينا “جميعنا حلفاء داخل الناتو ونفعل ما بوسعنا للدفاع عن بعضنا وأنفسنا”.

ما رأيك؟
المجموع 6 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق