المريض الذي زرعوا بصدره قلب خنزير: كنت أمام الموت أو العملية

هبة بريس - وكالات

كشف ديفيد بينيت، المريض البالغ من العمر 57 عاماً، والمصاب بمرض في القلب أنه قبل إجراء الجراحة كان أمام خيارين، إما العملية أو الموت، مضيفاً أنه كان يعلم أن الخطر موجود لكنها “أي الجراحة”، كانت خياره الوحيد، وفق تعبيره.

وأضاف أنه كان على علم بمخاطر الإجراء، حيث أخبره الأطباء بكل التفاصيل، موضحاً أنه علم منهم أيضاً أن الجراحة التي ستجرى له هي تجربة جديدة، وذلك وفقًا لكلية الطب بجامعة ماريلاند.

وكشف أنه أدخل إلى المستشفى قبل أسابيع حيث تم توصيله بجهاز لتنظيم عمل القلب والرئة بعد إصابته باضطراب في ضربات القلب هدد حياته.

كما ختم حديثه قائلاً: “أتطلع إلى النهوض من السرير بعد أن أتعافى”، وفقا لما نقلته صحيفة “وول ستريت جورنال” الأميركية.

ما رأيك؟
المجموع 7 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق