“إلى تاريخ لاحق”.. غموض بلاغ الحكومة يضاعف مخاوف المواطنين والمقيمين

هبة بريس ـ الدار البيضاء

قررت الحكومة في بلاغ عممته مساء أمس تمديد تعليق الرحلات الجوية المباشرة للمسافرين، من وإلى المغرب، الذي دخل حيز التنفيذ يوم 29 نونبر الماضي لمدة أسبوعين، إلى تاريخ لاحق.

غموض بلاغ الحكومة الذي اختصر الفترة الزمنية للتمديد في عبارة “إلى تاريخ لاحق” جعل تساؤلات و مخاوف عدد من المغاربة و كذا المقيمين تتضاعف في ظل غياب الدقة ببلاغ التمديد.

و يتخوف المواطنون كما هو حال المقيمين أيضا من تواصل الإغلاق لفترة طويلة، و هو ما ستكون له انعكاسات وخيمة ليس فقط على الجانب الاقتصادي و إنما كذلك اجتماعيا.

و كان الكثير من المغاربة ينتظرون بلاغ الحكومة على أحر من الجمر، خاصة أن عددا منهم عالق خارج أرض الوطن و ينتظر الفرصة للعودة في ظل الظروف الصعبة التي بات يعيشها عدد منهم، و كذلك أصحاب المهن التي تضررت بغعل قرار الإغلاق و في مقدمتهم العاملون بقطاع السياحة.

و اكتفت السلطات بإعلان قرار تمديد إغلاق الحدود حتى وقت لاحق، رغم أن شركة الخطوط الملكية المغربية في تغريدة مقتضبة بموقع تويتر أشارت لإلغاء كل رحلاتها الدولية حتى يوم 31 دجنبر الجاري.

وكانت السلطات المغربية قد قررت تعليق الرحلات المباشرة للمسافرين من وإلى المغرب لمدة أسبوعين، ابتداء من الإثنين 29 نونبر الماضي على الساعة الحادية عشرة ليلا و59 دقيقة، بسبب الانتشار السريع للمتحور الجديد لكوفيد-19 أوميكرون، خصوصا بأوروبا وإفريقيا، قبل أن يأتي قرار التمديد لوقت لاحق دون تحديده بالضبط.

ويندرج هذا القرار، وفق الحكومة، في إطار الإجراءات المتخذة الرامية للحفاظ على المكاسب التي راكمها المغرب في مجال تدبير جائحة “كوفيد-19” وحماية صحة المواطنين.

ما رأيك؟
المجموع 6 آراء
1

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. على المهاجرين، مغاربة الشتات، الإستعداد للأسوأ..أوميكرون لاخطر فيه ، لاشراسة ولاقتل..أعلنت كندا عن 89 حالة كلها بدون أعراض أو أعراض جد خفيفة ، هذا كلام راديو كندا..كل دول العالم فاتحة حدودها…إلا المغرب..إذن رسالة الحكومة إلى المهاجرين: أنتم لاجئون ، لاحق لكم في العودة..حرمتونا نزورو ولادنا وعائلاتنا خلال العطلة التي أعددنا لها منذ شهور، بدون وجه حق..الله ياخذ فيكم الحق..وموعدنا أمام الحق سبحانه..لامفر لكم من الحق سبحانه…أستاذ من كندا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق