السطو على تعويضات بنشيكر…جمعية تنبه لخطورة انسياق قضاة في صف شركات التأمين

هبة بريس - الرباط

نبهت جمعية وسطاء ومستثمري التأمين بالمغرب، من خطر انسياق بعض القضاة و الخبراء القضائيين و غيرهم الى صف شركات التأمين وأهوائها، وهو ما يتجلى في انحياز بعض المساطر القضائية إلى طابور هذه الشركات رغم الكم الهائل من الشكايات التي رفعت في هذا الاتجاه إلى السلطات القضائية، ورغم التحقيقات الصحفية التي كشفت بعض الممارسات ببعض محاكم المملكة و المتعلقة بصناعة الأحكام القضائية.

وقالت الجمعية المذكورة في بلاغ صحفي حول قضية بنشكير، :”إن جمعية وسطاء ومستثمري التأمين بالمغرب، وبعد متابعتها باهتمام كبير لملف الصحافي و الاعلامي المقدر السيد عتيق بن شيكر. و المتعلق بالسطو على تعويضاته المستحقة من طرف شركة أكسا للتأمين المغرب عن حوادث الشغل التي تعرض لها اثناء عمله بشركة صورياد 2M “.

وأضافت الجمعية في ذات البلاغ، :”تأكد لها وقوع ما سبق وحذرت منه من الممارسات اللاقانونية الخطيرة لمسؤولي شركات التأمين أمام القضاء، وذلك في ظل غياب تام لهيئة مراقبة التأمينات والاحتياط الاجتماعي، وجمود صلاحياتها المتمثلة في السهر على احترام القواعد المطبقة على قطاع التأمين من طرف الفاعلين الخاضعين لمراقبتها وكذلك حماية المؤمن لهم والمنخرطين والمشتركين والمستفيدين من الحقوق من أي تعسف، وهو ما يرغم العديد من المتضررين على اللجوء إلى القضاء“.

واسترسلت الجمعية، :”ان قضية الاعلامي عتيق بنشيكر تأتي في سياق سياسة ممنهجة لهاته الشركات أمام العدالة، تهدف هذه المرة للنيل من أحد رموز الإعلام المغربي، الذي ساهم في تربية العديد من أجيال هذا الوطن على حب الفن على حب الفن والثقافة والمواطنة، و ساهم ايضا في التعريف بمسارات العديد من الفنانين المغاربة التي تعد انتاجاتهم ارثا ثقافيا لهذا الوطن. حيث عملت هذه الشركة الاجنبية الى ضرب سمعة و مكانة هذا الاعلامي لدى المغاربة، و المس بقيمته و صورته، وذلك عبر اساليب دنيئة و السعي الى محاولة تشريده وتدمير أسرته“.

ودعت الجمعية إلى إعادة الاعتبار لكل أشكال رموز الإبداع الفكري، انسجاما مع الرؤية الملكية المعبر عنها في خطاب العرش بتاريخ 30 يوليوز 2014 والتي جاء فيها: “ويعتبر الرأسمال البشري غير المادي من أحدث المعايير المعتمدة دوليا، لقياس القيمة الإجمالية للدول.

ونظرا لخطورة هاته الممارسات اللاأخلاقية على كل أفراد المجتمع في غياب أي رادع الى الآن،- فإن الجمعية و بتنسيق مع السيد عتيق بنشيكر ارتأت تنظيم ندوة صحفية لتنوير الرأي العام بحيثيات هذه القضية وبعض القضايا الأخرى التي تتوفر عليها الجمعية للكشف عن الأساليب الاحتيالية التي تستعمل من طرف شركات التأمين أمام العدالة، لنهب حقوق المؤمَّن لهم او الشركاء أمام المحاكم وذلك بتاريخ 27 نونبر 2021 على الساعة الخامسة مساء.

ما رأيك؟
المجموع 7 آراء
1

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. يجب على السلطة ان تتدخل و تحسم في هذه القضية و تفرض على المعنيين بالأمر و منهم AXA على استرجاع الحقوق المالية إلى السيد بن شيقر و منحه حقوقه الكاملة في التقاعد مثل جميع موضفي الدولة و الخاص…

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق