رئيس غرفة الصناعة التقليدية لدرعة تافيلالت يترافع على متطلبات تنشيط القطاع بالجهة

هبة بريس - الرشيدية

في إطار عمليات التنسيق والتشاور الذي تنهجها وزارة السياحة والصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي والتضامني مع غرف الصناعة التقليدية وجامعتها، وإلى جانب رؤساء غرف الصناعة التقليدية على الصعيد الوطني حضر السيد عبد الجبار لعوان رئيس غرفة الصناعة التقليدية لجهة درعة تافيلالت اليوم الثلاثاء 16 نونبر الجاري اللقاء التواصلي الذي ترأسته السيدة وزيرة السياحة والصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي والتضامني فاطمة الزهراء عمور بمقر الوزارة، والذي تمحور حول الأوراش الوازنة التي تهم القطاع لا سيما تلك المتعلقة ببرنامج تعميم التأمين الإجباري الاساسي عن المرض لفائدة الصناع التقليديين وتفعيل السجل الوطني للصناعة التقليدية وبرامج الدعم والمواكبة وغيرها.

بعد تهنئة السيدة الوزيرة على الثقة الملكية السامية التي حظيت بها، أكد رئيس غرفة الصناعة التقليدية لجهة درعة تافيلالت عبد الجبار لعوان في كلمة له في هذا اللقاء على ضرورة الإسراع في تمكين الصانعات والصناع التقليديين المسجلين من خدمات الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي وخصوصا الذين أدوا واجب الانخراط في إطار المساهمة المهنية الموحدة من التغطية الصحية من الاستفادة من التعويضات الخاصة بلمفاتهم المرضية بأثر رجعي، وذلك من أجل تحفيزهم وتحفيز الحرفين غير المهيكلين من الانخراط في هذا المشروع الملكي .

وطلب لعوان من السيدة الوزيرة، بالتواصل الميداني والمواكبة المستمرة للحرفيين وذلك عبر تنظيم قوافل تجوب مختلف تجمعات الحرفيين، وإعداد وصلات إشهارية لتحسيسهم وتحفيزهم بأهمية المشاركة في هذا الورش الملكي .

وذكر لعوان في معرض تدخله بأهمية التكوين المستمر للحرفيين، وطلب بضرورة الاهتمام به أكثر وذلك عبر تنظيم قوافل تجوب مختلف مناطق الجهة لما له من اهمية كبيرة على المسار المهني للحرفين خصوصا بجهة درعة تافيلالت التي تسخر بعدد من الحرفيين المهرة المعروفين بالجدية والكفاءة والتي تمكنهم الشهادة المحصل عليها عند نهاية التكوين المستمر من تمثيل الصناعة التقليدية المغربية في عدد من دول الخليج .

وأكد لعوان في معرض تدخله على أهمية برنامج التدرج المهني وطلب من الوزيرة بتعميم برنامج التصديق على مكتسبات التجربة المهنية، ليشمل مختلف الحرف .

وطلب لعوان من الوزيرة فاطمة الزهراء عمور رصد إمكانيات مالية إضافية لاستكمال عملية بناء مجمع الصناعة التقليدية بكل من تنغير وقلعة امكونة، مع التمكين من استغلال جميع المحلات الموجودة بمجمع ورزازات .

وأشار لعوان في نهاية تدخله أن غرفة الصناعة التقليدية لجهة درعة تافيلالت بكل مكوناتها مستعدة للإنخراط في مختلف المبادرات والاوراش والبرامج التي تسعى الوزارة الوصية لتحقيقها لفائدة الصناع التقليديين و لقطاع الصناعة التقليدية .

يشار أن هذا الاجتماع التي ترأسته الوزيرة عمرو وحضره رؤساء غرف الصناعة التقليدية على الصعيد الوطني حسب بلاغ صحفي للوزارة شكل فرصة لتعبئة الفاعلين المرتبطين بشراكة مع الوزارة حول المشاريع الرئيسية المتمثلة في المشروع الملكي للتغطية الاجتماعية للمهنيين الذي يهم أزيد من 750 ألف حرفي في مرحلته الأولى في جميع أنحاء المملكة، وإحداث السجل الوطني للحرفي في إطار القانون 50.17 لتنظيم وإعادة هيكلة نسيج الفاعلين، وإستراتيجية إعادة إطلاق القطاع من خلال تعزيز التكوين الحرفي وتنشيط البنى التحتية القائمة والتسويق الذي يشمل أيضا الشق الرقمي، فضلا عن المشاريع المختلفة الجارية في إطار الشراكة بين الوزارة وغرف الصناعة التقليدية.

ما رأيك؟
المجموع 6 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?


نبنيوا الحياة بالتربية برنامج لافارج هولسيم المغرب للمساهمة في التعليم المحلي

نبنيوا الحياة بالتربية برنامج لافارج هولسيم المغرب للمساهمة في التعليم المحلي

Publiée par hibapress.com sur Jeudi 28 octobre 2021

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق