“شاحنات سليمة رغم القصف!” نشطاء يكذبون رواية نظام تبون

هبة بريس - الرباط

يبدو أن سيناريو النظام الجزائري، حول قصف شاحنات جزائرية بصاروخ مغربي والتسبب في وفاة 3 أشخاص، حكم عليها بالفشل منذ بدايتها.

نظام تبون الذي لم يستسغ تجاهل المملكة المغربية لقرار عدم تجديد أنبوب الغاز، وكان ينتظر تباكي ورجاء وتسول المغرب للغاز من نظام العسكر ببلاغات وتصريحات رسمية، اتجه الى إخراج رواية جديدة من رواياته البالية والغبية لإلهاء الرأي العام والترويج لأطروحته المعادية والانفصالية.

وفي روايته الجديدة، ادعى نظام تبون أن المغرب قصف الشاحنات الجزائرية بصاروخ متطور ما أسفر عن مقتل 3 جزائريين.

وفي الصور المتداولة لموقع الحادث، يظهر بالواضح أن الشاحنات موضوع الواقعة لا تزال سليمة، حيث أن هيكلها بقي على حاله ولم يطالها سوى خسائر مادية بسيطة.

وفي هذا الصدد، كذب النشطاء رواية نظام الجنرالات، مؤكدين أن القصف بالصاروخ يستبب في خسائر مادية كبيرة، ومنها تحول الشاحنات والعريات الى أشلاء وقطع صغيرة، كما أنه يحدث حفر كبيرة في الأرض.

رواية النظام الجزائري، تزامنت والتكذيب الذي خرجت به السلطات الموريتانية والتي نفت بشكل قاطع وقوع أي حادث أو قصف على أراضيها “كما تدعي الجزائر”، فكيف سيكون سيناريو تبون القادم?

ما رأيك؟
المجموع 6 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?


نبنيوا الحياة بالتربية برنامج لافارج هولسيم المغرب للمساهمة في التعليم المحلي

نبنيوا الحياة بالتربية برنامج لافارج هولسيم المغرب للمساهمة في التعليم المحلي

Publiée par hibapress.com sur Jeudi 28 octobre 2021

مقالات ذات صلة

‫6 تعليقات

  1. أولم يبقى في الجزائر حكماء وعقلاء أحراز من رجالات الجيش والشعب للوقوف في وجه هؤلاء الشيوخ المراهقين الحاقدين الذين يسعون إلى حرب بين الإخوة وتحقيق أجندت أعداء مشروع المغرب العربي الكبير

  2. السلام عليكم هده مسرحية تبونية مغلوضة
    لاوجود اي قتيل انهم ينسجون اكاديب من اجل تبرير عداوتهم للمغرب ومن تم يدخلون في حرب مع المعرب المسالم
    يجب على المسؤولين المغاربة ان يتصرفون بعقل وتبصر مع الجار السوء كفنا الله شرهم حسبي الله ونعم الوكيل

  3. الكابرانات تلعب آخر ورقة لها. الحرب مع المغرب. و التي ستكون نهاية نظامها العسكري و ستتفرق إلى دويلات. الكابرانات أصيبوا بالسعار.

  4. السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته.
    إذا فرضت الحرب على المغرب نسأل الله تعالى العفو والعافية فإن المملكة لن تقف مكتوفة الأيدي ،وبهذا سيغلق ملف الصحراء المغربية إلى الأبد ،ليس فقط بل ستقدم لنا الجزائر الصحراء الشرقية في طبق من ذهب. ومن عنده شك في الموضوع فالأيام بيننا إن كان في العمر بقية بمشيئة الله عز وجل . ومع كل هذا نسأل الله تعالى أن يحفظ الأمة الإسلامية من كل مكروه وأن يجنبنا وإياكم الحروب لأن الحرب تأتي على الأخضر واليابس.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق