إدارية وجدة تجرد أصغر رئيسة جماعة من منصبها

هبة بريس - وجدة

أصدرت المحكمة الإدارية بوجدة، قرارا يقضي بتجريد عضوية نجية صديق، التي انتخبت مؤخرا رئيسة لجماعة مستكمار بالعيون سيدي ملوك إقليم تاوريرت، بسبب عدم استيفاءها للسن القانوني للترشح.

وجاء انتخاب نجية صديق، عن حزب الأصالة والعاصرة ، رئيسة لجماعة مستكمار التابعة ترابيا لاقليم تاوريرت ، بعد اللجوء الى قاعدة الأصغر سنا بسبب التساوي في عدد الأعضاء عند تشكيل المكتب الجماعي المسير قبل أن تقرر ادارية وجدة الغاء ترؤسها للجماعة المذكورة كون سنعا لايتعدى 19 سنة.

وكان أحد الاعضاء المنافسين لصديق بالجماعة المذكورة قد تقدم بطعن لادارية وجدة التي قبلت الطعن مع ترتيب الآثار القانونية لذلك.

ما رأيك؟
المجموع 15 آراء
2

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

elections2021

مقالات ذات صلة

‫7 تعليقات

  1. صحابي جليل لم اتذكر اسمه كان على رأس الجيوش الاسلامية و كان فاتحا لعديد من البلدان و نشر الاسلام و هو في سن 17
    تناقضات المشرع
    كيف لها الحق في التصويت و ليس لها الحق في الرئاسة

  2. انا مع الشباب للدخول لعالم السياسة لكن بالتدريج لان عند تحملها مسؤولية جماعة هناك التماسيح الدين سوف يورطونها في صفقات مشبوهة ثم يشنقونها اخاف عليها

  3. السلام عليكم
    المشكل ليس في السن بحد داته ولكن في خرق لقانون الانتخابات
    اولا البنت المرشحة لم تعي الفرق بين الحق في التصويت والحق في الترشيح
    ثانيا الحزب يمنح التوكيلات دون دراسة الملفات وتغييب القوانين الجاري بها العمل
    ثالثا موظفي مكتب تثبيت الإمضاء ورؤساء الجماعات والمقاطع يمضون الأوراق دون مراجعة المحتوى ولا مدى قانونيته
    رابعا وهي الطامة العظمى وهو عدم تأكد مصالح الدولة من قيادات وعاملات من مدى قانونية الطلبات المقدمة لهم
    حسبي الله ونعم الوكيل

  4. كونها صغيرة كونها كبيرة المهم هو كونها ملمة باللعبة السياسية من عدمه، فإذا كانت محنكة سياسيا وتعي ما تقوم به وهي في مقام اللعبة فقد ظلموها بعزلها ولعله خير لها وإن كانت عكس ذلك فلعله خير لها

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق