النمسا تحقق في إصابة دبلوماسيين أمريكيين في فيينا بـ”متلازمة هافانا”

هبة بريس ـ وكالات

أعلنت الحكومة النمساوية أنها تتعاون مع الولايات المتحدة في التحقيق بتقارير عن إصابة عدد من الدبلوماسيين الأمريكيين في فيينا بما يعرف بـ”متلازمة هافانا” الغامضة.

وأعلنت الخارجية النمساوية اليوم السبت في بيان مقتضب أنها تأخذ هذه التقارير “على محمل الجد”، وتعمل مع السلطات الأمريكية لكشف ملابسات هذه الحوادث بما يتماشى مع دورها كدولة مضيفة لهؤلاء الدبلوماسيين.

وشددت الوزارة على أن ضمان أمن الدبلوماسيين الأجانب وعوائلهم على سلم أولويات الحكومة النمساوية.

يأتي ذلك بعد إعلان الولايات المتحدة مؤخرا أن إدارة الرئيس جو بايدن تحقق في سلسلة حوادث صحية غامضة أبلغ عنها دبلوماسيون أمريكيون وموظفون حكوميون آخرون يعملون في فيينا، وهي تشبه الأعراض التي ظهرت لأول مرة لدى دبلوماسيين وعناصر للاستخبارات الأمريكيين في العاصمة الكوبية هافانا في عامي 2016 و2017.

ولم يتم تحديد سبب “متلازمة هافانا” الغامضة حتى الآن، غير أن المسؤولين الأمريكيين يرجحون أنها تنتج عن هجمات متعمدة تنفذ بواسطة موجات راديوية.

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق