تخريب ممتلكات وتبادل العنف يقود إلى توقيف محسوبين على “الإلتراس” بالبيضاء

هبة بريس ـ الرباط

تمكنت عناصر الشرطة بولاية أمن الدار البيضاء، مساء أمس السبت، من توقيف عشرة أشخاص، من بينهم ثلاثة قاصرين، وذلك للاشتباه في تورطهم في خرق حالة الطوارىء الصحية وتعييب ممتلكات خاصة وإحداث الشغب وتبادل العنف المرتبط بالرياضة.

وأوضح بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني، أن المشتبه فيهم، المحسوبين على فصيل مشجعي نادي لكرة القدم بالدار البيضاء، كانوا قد تبادلوا العنف والرشق بالحجارة مع أعضاء فصيل منافس، مما تسبب في إحداث خسائر مادية بخمسة عشر سيارة خاصة كانت مستوقفة بمنطقة مولاي رشيد بمدينة الدار البيضاء.

وتابع المصدر نفسه، أنه تم الاحتفاظ بالمشتبه فيهم الراشدين تحت تدبير الحراسة النظرية، بينما تم إيداع القاصرين تحت المراقبة بفرقة الأحداث، وذلك على خلفية البحث القضائي الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، بغرض الكشف عن جميع ظروف وملابسات هذه القضية، وكذا توقيف كافة المتورطين في ارتكاب هذه الأفعال الإجرامية.

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

elections2021

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. عندما يخرب الانسان املاك الغير واملاك الدولة واملاك بيته فهاد لايمثل اي شيئ لا رياضة او دين او أمة او وطنية او الأخلاق او تربية ربما هو ناقص نفسيا وعقليا وتوجيه ديني واخلاقي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق