خطير.. طبيب بسطات يرفض اجراء العمليات لمرضاه

محمد منفلوطي_ هبة بريس

تسود حالة من اليأس والتذمر بين صفوف الاطر الطبية العاملة بقسم الجراحة رجال ونساء بمستشفى الحسن الثاني بسطات ومرضاه وأقاربهم، بسبب توقف العمليات الجراحية المبرمجة لأحد الأطباء في جراحة العظام بسبب الغيابات المستمرة لهذا الأخير، وعدم الالتزام بمضامين الاجتماعات والقرارات الصادرة عن المندوبية الاقليمية وكذا إدارة المستشفى في هذا الصدد.
وقد عاينت هبة بريس صباح اليوم الاربعاء حالة من الارتباك بالمركب الجراحي، بعد أن تم تهييء مريض مسن من أجل اخضاعه لعملية جراحية، إلا أنه تفاجأ في اللحظة الأخيرة بأن الطبيب المختص لم يحضر، لتنطلق معه صيحات وتنديدات أقارب المريض مما عجل بانتقال لجنة مختصة من المندوبية الاقليمية التي وقفت عن المشكل في اجتماع رسمي مع رئيس قطب قسم الجراحة الذي أدلى برأيه في الموضوع معززا موقفه بسيل من المراسلات والتقارير التي تثبت بالملموس حجم التماطل بسبب الغيابات المتكررة للطبيب المختص المذكور في جراحة العظام الذي يرفض الحضور.
المريض الشيخ المسن أكد أنه تفاجأ في الدقيقة الاخيرة بتأجيل موعد العملية الى اشعار آخر، على الرغم من أنه ظل ينتظر ازيد من 23 يوم فوق سرير المرض دون أن تجرى له العملية، في الوقت الذي سبق للطبيب المعني أن قرار احالة الأخير على مستشفى الدار البيضاء لولا تدخل الطبيب رئيس القطب الذي رفض، وأصر على اجراء العملية بسطات.
وحسب معلومات استقتها هبة بريس من عين المكان، فإن جل المرضى ممن عاينهم هذا الطبيب المعني، يتم تغيير وجهاتهم صوب مستشفيات الدارالبيضاء وحثهم على اقتناء المعدات اللازمة للعمليات الجراحية من هناك وأداء قيمتها المالية عن طريق ارساليات بالوكالات المختصة في هذا الشأن، في ظروف غامضة تستوجب فتح تحقيق شفاف في الموضوع، لمعرفة الأسباب الرئيسية علما أن كافة الظروف مواتية لإجراءالعمليات الجراحية في جراحة العظام هنا داخل المركب الجراحي بمستشفى سطات.
حالة أخرى مماثلة لشاب أصيب بكسر مزدوج نقل على متن سيارة الاسعاف من مدينة ابن احمد الى مستعجلات مستشفى سطات مساء أمس الثلاثاء، ليتم معاينته كسوره، واخضاعه لبعض الفحوصات الاولية، وبعد ربط طبيب المستعجلات المداوم الاتصال بالطبيب المختص في جراحة العظام الذي كان ضمن لائحة المداومة بدوره، للتنسيق معه والكشف عن الوضعية الصحية لهذا الشاب، إلا أن الطبيب المختص رفض الحضور، مقتصرا على تقديم بعض التعليمات على الهاتف لطبيب المستعجلات للقيام برثق جروحه ووضع ضمادة والسماح للمريض بالمغادرة الى مسقط رأسه بمدينة ابن احمد، علما أن الشاب يعاني من كسر مزدوج ونزيف دموي خطير..بدورها اللجنة الطبية المختصة التي زارت المستشفى صباح اليوم الاربعاء، تفقدت الوضعية لهذا الشاب وعاينت ووثقت الغياب التام للطبيب المختص ضمن تقرير سترفعه الى الجهات المختصة.
واقع مرير يعاني منه مستشفى الحسن الثاني بسطات ولاسيما في قطب الجراحة رجال ونساء، جراء عدم الالتزام بمواعيد العمليات الجراحية من قبل هذا الطبيب المختص، مما يضطر معه رئيس القطب وبالتنسيق مع كافة رؤسائه، إلى إعادة برمجة العمليات من جديد والتوسل لأطباء آخرين من أجل سد الفراغ وقضاء مآرب المواطنين المرضى البسطاء.

ما رأيك؟
المجموع 5 آراء
5

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

elections2021

نبنيوا الحياة بالتربية برنامج لافارج هولسيم المغرب للمساهمة في التعليم المحلي

نبنيوا الحياة بالتربية برنامج لافارج هولسيم المغرب للمساهمة في التعليم المحلي

Publiée par hibapress.com sur Jeudi 28 octobre 2021

مقالات ذات صلة

‫2 تعليقات

  1. انعدام الضمير المهني الذي يتحلى به هذا المسمى طبيب ، انه من الغافلين عن سؤاله غدا أمام الله ، (وقل اعملوا فسيرى الله عملكم ورسوله والمومنون)

  2. السم عليكم ياهل العلوم الطبية جميع التخصوصا ت وجميع المومرضين والمومرضا ت ؤصيكم و ؤصي نفسي بتقوى الله في اخوانكم. و إخوا تكم أنتم مسؤلون أمام الله < قال تعلى في كتابه العزيز< ومن احياها فكأنما أحيى الناس جميعآ , ومن قتلها فكأنما قتل الناس جمعآ صلو وسليمو على المصطفى عليه الصلات والسلام

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق