جدل في تونس.. قلع أنياب أسد في برنامج مقالب

هبة بريس - وكالات

أثارت حادثة خلع أنياب أسد من أجل المشاركة في برنامج الكاميرا الخفية، حتى لا يصاب الحاضرين بأي أذى، جدلا واسعا في تونس، واستياء على مواقع التواصل الاجتماعي، وسط دعوات لمقاضاة البرنامج، لتعمّده الإساءة للحيوانات من أجل إضحاك المشاهدين.

“السيرك” هو عنوان الكاميرا الخفية التي تبث يوميا، منذ بداية شهر رمضان على إحدى القنوات الخاصة، وتتمحور فكرتها حول الإيقاع بعدد من الممثلين والإعلاميين والسياسيين من خلال دعوتهم للمشاركة في برنامج تلفزيوني بعنوان “قفص الاتهام”، قبل أن يجدوا أنفسهم وجها لوجه مع أسد ولبؤتين.

وتعرض هذا البرنامج إلى هجوم واسع من قبل التونسيين، بعد ظهور الأسد المشارك دون أنياب، وسط موجة غضب وتنديد لسوء معاملة حيوان والتعدي السافر عليه من أجل الترفيه والمتعة، واعتبر نشطاء أن ما تعرض له الأسد يعد تصرفا وحشيا وجريمة.

ما رأيك؟
المجموع 7 آراء
1

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?


نبنيوا الحياة بالتربية برنامج لافارج هولسيم المغرب للمساهمة في التعليم المحلي

نبنيوا الحياة بالتربية برنامج لافارج هولسيم المغرب للمساهمة في التعليم المحلي

Publiée par hibapress.com sur Jeudi 28 octobre 2021

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. هو جريمة لا تغتفر…وجواؤها القصاص وقلع أنياب اصماب البرنامج الوحشي!!!.إنها صورة حية الانحطاط للأخلاق التي وصل اليها البعض.. لاحول ولا قوة إلا بالله.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق