التجمع العالمي الأمازيغي : الحكومات تستمر في “تقزيم” مناصب أساتذة تدريس “تيفيناغ”

*الصورة تعبيرية *

هبة بريس- الرباط

قال التجمع العالمي الامازيغي إنه ”  بالرغم من ترسيم الأمازيغية بالمغرب، ودخول القوانين التنظيمية المتعلقة بتفعيل طابعها الرسمي حيز التنفيذ وصدورها بالجريدة الرسمية، فإن الحكومة المغربية بمعية الأحزاب السياسية والمؤسسات التشريعية ومؤسسات الدولة المعنية، لا يزالون أوفياء لسياستهم القديمة الرامية إلى تهميش الأمازيغية وتجاهله بشكل مطلق من خلال مبادراتها، وكان آخرها، توقيع الاتفاقية بين المغرب وفرنسا لتدريس العربية لأبناء المهاجرين دون أي إشارة للأمازيغية التي تعتبر لغة الأم لأغلب أبناء المهاجرين”.

واضاف التنظيم الامازيغس بمناسبة اليوم العالمي للغة الأم إن الحكومات المغربية المتعاقبة، وعامة حكومات بلدان شمال إفريقيا، تستمر في” نهج سياسة التهميش والطمس والتزوير للغات الأم لسكان شمال إفريقيـا، من خلال ممارسة “القتل البطيء” للغة الأمازيغية، رغم ترسيمها في دستور المغرب سنة 2011 ودستور الجزائر سنة 2016، واستمرار تجاهل ترسيمها في دساتير باقي دول المغرب الكبير”.

كما سجل التجمع العالمي “استمرار الحكومات في “تقزيم” عدد المناصب المخصصة لأساتذة تدريس الأمازيغية وممارسة التضييق على البعض منهم من طرف بعض المؤسسات والأكاديميات، مع تسجيل تغييب شبه كلي للأمازيغية في التعليم الأولي وبرامج محو الأمية وغيرها”.

ودعا التجمع العالمي الأمازيغي الى “ضرورة تفعيـل المبادرة الشعبية لتفعيل رسمية الأمازيغية التي أطلقها منذ سنوات والرامية إلى “تمزيغ” الفضاءات العامة والخاصة والكتابة بحرف “تيفيناغ”، كما اكد أن “استمرار اللغة الأمازيغية وانتزاع كافة الحقوق اللغوية والثقافية والسياسية والاقتصادية والاجتماعية.. يقع على عاتق كافة مكونات وفعاليات الحركة الأمازيغية بالدرجة الأولى، وعلى عاتق كل المواطنات والمواطنين”.

 

ما رأيك؟
المجموع 12 آراء
1

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫4 تعليقات

  1. اعود بالله من علم لا ينفع ؟ ياكلون الغلة وينيون الملة !

  2. من تاتي الاموال لمشاريع مثل هذه لا تهم الا الباحثين عن التسابق على مص ضرع البقرة والبقرة ليس لها ما يكفي من الحلمات .
    عاش المغرب منذ قرون في تلاحم فلما البحث في المومياوات .
    من الاولى غزو الفضاء ام الانكفاء الى تاريخ يلغي التطور ؟
    في نظري يجب ان نتكلم لغة ادم عليه السلام . فهل من مؤرخ يكشف لنا قاموسها .

  3. لن نصل إلى حقنا مادام العرب موجودين في المغرب !!!
    العرب يكرهون إلى درجة الجنون كلمة أمازيغ و الأمازيغ لأنهم تربوا على الحقد و الكراهية و العنصرية !!!
    لكن الحمد لله كلما وقفوا ضد حقنا دمر الله بلدا عربيا !!!
    دمر العراق و دمرت سوريا و دمر اليمن و دمرت ليبيا و قريبا لبنان و بعد سنوات في نهاية عهد بايدن سيحكم مصر ثم الجزاءر انشاء الله.

  4. اضن ان بعض المعلقين لا بفهمون ان الدستور كتب وصدق عليه لكي يحترم .
    وفي نفس الوقت نرى نفس المعلقين ربما نراهم من الأولين الذين يطالبون بمحاربة الفساد وتطبيق القانون على الأرض.
    لانأخد لغة تيفاوين أو أشياء أخرى بالعصبية ونشرحها بطريقتنا ربما طرحت علينا لربح الوقت لغرد ما ؟ الفاهم يفهم .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق