الملك يدعو لتعديل حكومي .. هؤلاء مرشحون لمغادرة سفينة العثماني

10
التحكم في النص :
تكبير الخط تكبير الخط تصغير الخط تصغير الخط

لبنى أبروك – هبة بريس

خلال خطابه بمناسبة الذكرى العشرين لعيد العرش، دعا الملك محمد السادس، الى تجديد نخب الحكومة ومناصب المسؤولية، في إشارة منه الى عدم رضاه عن مكونات وحصيلة حكومة سعد الدين العثماني.

وفي هذا الصدد، كشفت مصادر مطلعة، عن الأسماء المرشحة لمغادرة سفينة العثماني، لافتة إلى أن رئيس الحكومة سيستهل تعديله من القطاعات التي أثارت جدلا واسعا وعرفت غيابا واضحا لمسؤوليها طيلة الفترة الماضية.

وتحدثت مصادرنا، عن حذف العثماني، لمناصب كتاب الدولة في النسخة الجديدة لحكومته، لافتة الى أن هذه المناصب لم تسجل أية نتائج أو حصيلة إيجابية، بل اكتفت بإثقال كاهل الدولة بالرواتب السمينة والتعويضات الكبيرة والامتيازات المتعددة.

وأضافت مصادرنا، أن أغلب كتاب الدولة يجهل المواطنون أسمائهم وملامحهم، وذلك لغيابهم المستمر عن الانشطة الوزارية والحكومية، ولاعتبارهم مجرد عناصر “ثانوية” بالحكومة.

وعن أول الوزراء المرشحين لمغادرة حكومة العثماني، أكدت مصادرنا، أن وزير التربية و التعليم، سعيد امزازي، في مقدمة الوزراء الذين اقتربوا من توديع الكرسي الوزاري، وذلك لفشله في النهوض بالقطاع، ولوقوعه في أخطاء فادحة وتجاوزات متتالية بدءا من احتجاجات أساتذة التعاقد وطلبة الطب وتلاميذ “الساعة الاضافية”، وإلى تلعثمه في نطق عبارات بسيطة باللغة العربية.

بدوره، يعد وزير التشغيل والادماج المهني، محمد يتيم أحد المرشحين بقوة لمغادرة منصبه الوزاري، خلال التعديل المنتظر.

ولم يسجل يتيم منذ جلوسه على كرسي الوزارة، أي إنجاز يحسب له، دون الضجه التي أثارتها صوره بالعاصمة الفرنسية باريس، رفقة مدلكته التي أعلن فيما بعد زواجه منها.

ولم ينجح يتيم الذي يدير قطاع التشغيل، في العمل على تقليص نسب البطالة في الدولة، كما أتبث فشله في الانتصار لحق النسوة اللواتي يهاجرن موسميا لدولة اسبانيا للعمل في الحقول، والتعرض لأبشع أنواع الاستغلال والاعتداء.

بسيمة الحقاوي، وزيرة التضامن والمرأة والأسرة والتنمية الاجتماعية، تعد هي الأخرى من أقوى المرشحين لمغادرى الحكومة، وذلك لفشلها الذريع في تحقيق حصيلة ايجابية أو مرضية في قطاعها.

الحقاوي، ومنذ تعيينها بالوزارة، وقفت دون حركة، على عدد من الفواجع والكوارث التي تتحمل مسؤوليتها من الدرجة الأولى، والتي يمكن ذكرها باختصار في فاجعة نساء الصويرة، وفواجع نسوة المعابر الحدودية “الحمالات”، اضافة الى فاجعة سقوط كفيف من أعلى وزارتها وتزايد حالات الاعتداءات الجنسية والجسدية ضد النساء والأطفال

وينضاف الى قائمة المغادرين، وزير السياحة والنقل الجوي والصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي، محمد ساجد، الذي يجمع بين قطاعات اقتصادية وتنموية ، عرفت ركوضا وتراجعا ملحوظين طيلة السنوات الأخيرة.

ساجد، الذي يصفه عدد من المتتبعين بأنه “اسم على مسمى” على اعتبار أنه يتخيل للجميع قضائه لمعظم وقته في السجود، مقابل إهمال أنشطة وزارته، لقي منذ تعيينه انتقادات كبرى، وتسبب في موجة غضب عدد من الأشخاص التابعين لوزارته.

وعاب المغاربة على ساجد، تجاهله للصناع والحرفيين وعدم وضعه لاستراتيجية ناجحة لإعادة الاعتبار لهذا القطاع الذي يعكس هوية وثقافة المملكة.

ساجد، المسؤول الوصي على القطاع السياحي، كان ينتظر منه التحرك بعد “فاجعة شمهروش”، والقيام باجراءات ايجابية لصالح السياحة الجبلية ولصالح المنطقة التي تعيش 80 في المائة من ساكنتها على عائدات استقبال السياح الأجانب، كما تجاهل ساجد الذي قاد السنة الماضية الوفد الرسمي للحجاج المغاربة، ممارسات الاهانة والذل التي تعرض لها الحجاج خلال تأديتهم لمناسك الحج.

الى ذلك، تعد الأسماء المذكورة، في مقدمه اللائحة المقترحة لمغادرة حكومة العثماني، هذا الاخير الذي سيستهل مشاورات ومفاوضات التعديل خلال اليومين القليلين القادمين.

ما رأيك؟
المجموع 28 آراء
4

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

تحميل المزيد في سياسة

10 تعليقات

  1. نعيمة

    في 14:01

    جيد مع الكتاب الدولة أيضا

  2. مغربي

    في 14:04

    ومذا انجز السید العثماني بنفسه۰ علیه ان یغادر قبل الوزراء۰
    یجب علی الملک اقالة بعض الولاة ایضا اذ ابانوا علی انهم غیر قادرین علی تدبیر مصالح المواطنین فی ولایاتهم۰

  3. علي

    في 14:54

    لا يهم الانتماء السياسي أو الدبلوم لا المهم يجب أن نخلق دفتر تحملات لكل مسؤول عليه إنجازه في 5 سنوات او مجموعة من الأهداف كما في التعليم يجب تحقيقها وإلا يعاقب ويرد كل الأجرة التي اخدها بل يعاقب ويسجن اذا لزم الأمر حتي يكون عبرة للقادمين أما الإقالة فلا تكفي بل ربط المسؤولية بالمحاسبة

  4. مصطفى مغربي

    في 15:14

    الصحيح هو إنتخبات قبل أونيها لأن حكومة الأخوان المنفقين لم يفعلوا شيئ سوا إغراق البلد في ديون والبطالة والأجرام وباك صحبي

  5. كمال

    في 15:49

    وزير التعليم لا يكفي إقالته فحسب بل لا بد من فتح تحقيق في التعيينات بالمناصب العليا التي أشرف عليها خاصة العمداء بكل من الرباط وسطات وفاس أكادير وتطوان وطنجة إضافة إلى مصالح ومديريات الوزارة ورؤساء الجامعات بالرباط وفاس وآخرها بتطوان مهزلة حقيقية بكل ماتحمل الكلمة من معنى

  6. مواطن بسيط

    في 15:51

    هذه الاسماء حقا يجب ان تغادر الحكومة ووجب تعويضها باسماء تستحق هذه المناصب لما لها من اهمية على الاقتصاد والمجتمع المغربي..كما وجب حذف كتاب الدولة من الحكومة فهي لادور لها الا هدر المال العام

  7. le marocain

    في 17:55

    Personnellement,je souhaite le départ de tous les membres du Gouvernement, même avec leur chauffeur, leur cuisinier,le jardinier. Nous voulons des personnes que ne nous connaissons pas encore,mais qui sont aptes a diriger ce pays qui est bord d’une faillite dangereuse et mortelle..Il est honteux de prendre les anciens pour former le Gouvernement.
    Que L’ex premier Ministre El Othmani sache bien nous sommes au au bord d’un gouffres sans fond. Alors ayez pitié de ce peuple qui n’a que trop supporter.On espère un grand changement qui améliorera la situation du citoyen Marocain.
    On souffre PSV

  8. نبيل

    في 20:42

    كيف يمكن لبئر قدارته ازكمت وتزكم الانوف من مسافات بعيدة لعقود وسنين خلت,ان يرمم برتوشات تبقى قدارته ببعض جوانبه على ماهى عليه,والحل الاجدر والامثل لتنظيفه وتنقيته,هو هدمه بما فيه ومن فيه,ورمى جميع محتواه,الى عمق اعماق قاعه خارجا,لازالة جدور قدارتهمن جميع ركنه,انداك يمكن اعادة بناءه على اسس وقاعدة متينة صلبة وقوية,
    بدون فعل يدحض القول,يبقى القول مجرد قول قيل,يلا فعل متممه,

  9. محمد نجيب

    في 00:04

    ننوه بالمجهودات الجبارة التي يقوم بها وزير الداخلية ونثمن بقاءه في منصة التتويج.اللهم اعنه على استثباب الامن والتصدي للمتملقين والغشاشين والمفسدين

  10. مدير

    في 00:17

    الماء والشطابة خاصة داك المتعجرف امزازي الدي استعبد العباد بتهديدهم وخاصة المديرين الدين رفضوا تفعيل الانقطاع عم العمل في شان اخوانهم المتعاقدين فلم يعجبه رفضهم وصار يتهددهم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً

الاستقلالي جمال ديواني …الملك سطر الخطوط الكبرى للعقد الاجتماعي والاقتصادي الجديد

هبة بريس_. الرباط شكل الخطاب الملكي السامي الذي القاه الملك محمد السادس بمناسبة ذكرى ثورة …