رسوب معظم طلبة القانون بآسفي وهيئة تدخل على الخط

دخلت الجمعية الوطنية للدفاع عن حقوق الإنسان على خط رسوب 500 طالب وطالبة، بنسبة 85%، يتابعون دراستهم في القانون العام بالكلية المتعددة التخصصات بآسفي.

الفرع المحلي بآسفي للجمعية أعلاه أصدر بيانا عبر فيه عن قلقه “الشديد”، مردفا أن ما تشهده الكلية يعد “أزمة تعليمية غير مسبوقة تتمثل في خروقات وسوء تسيير كبيرين”.

وسجلت الجمعية الحقوقية الحيرة والقلق بين الطلاب وأولياء أمورهم بعد أن منحت نقطا متدنية لأكثر من 500 طالب، ما أدى إلى رسوب معظمهم.

واعتبر البيان المذكور، النتائج “مفاجئة، وجاءت في وقت حساس، يستعد فيه الطلاب للتخرج، مما يضع مستقبلهم الأكاديمي والمهني في مهب الريح”.

وقال المصدر أن “إدارة الكلية لم تتدخل”، مطالبين من وزارة التعليم العالي والابتكار التدخل واتخاذ إجراءات وقرارات عاجلة لتجاوز ما سموه بـ”سوء التسيير والعشواءية التي تطبع سير عمل الكلية

مقالات ذات صلة

‫9 تعليقات

  1. سؤالي موجه لمن يحتج على النتيجة : هل من نظرك سيحتج من يحتج ان اعلن تفوق جميع الطلبة ؟ شخصيا ارى الامر عاديا نظرا للمنظومة ككل اي طريقة احتساب المعدل S1/S2 الخ ..
    النظام القديم كان الطلبة يمتحنون مرة في السنة في دورتين ثم دورة في الشفوي سلك الاجازة كان يمر في 4 سنوات . و كان المستوى جد ممتاز . فكما يقال ان الباكالوريا سوف تعود الى النظام القديم اي امتحان وطني فهذه مناسبة لاعادة النظر في التعليم العالي.

  2. عادي ان يرسب هذا العدد الهائل من الطلبة اذا كانت الاسئلة تعتمد على الذكاء عوض الحفض و على سؤال متعدد الاجوبة لان اغلب الطلبة لا يقدرون على كتابة الموضوع و اغلبهم ينجح بالغش

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى