تأجيل الانتخابات بالسنغال.. وزير الداخلية ينفي تدخل قوات الأمن إثر مقتل طالب

هبة بريس - وكالات

أكد وزير الداخلية السنغالي، صديقي كابا، أن قوات الدفاع والأمن “لم تتدخل، الجمعة، في حرم جامعة غاستون بيرجي بسان لوي (شمال السنغال)، في إطار حفظ النظام”، وذلك على إثر وفاة طالب خلال مظاهرات احتجاجية بشأن تأجيل الانتخابات الرئاسية التي كان من المقرر تنظيمها في 25 فبراير الجاري.

وقال الوزير، في بيان اليوم السبت، إنه تم إخباره بـ “وفاة المدعو ألفا ييرو تونكارا، الطالب بجامعة غاستون بيرجي بسان لوي، إثر مظاهرات 9 فبراير 2024″، احتجاجا على تأجيل الانتخابات الرئاسية.

وأشار إلى أنه “في إطار حفظ النظام، لم تتدخل قوات الدفاع والأمن في الحرم الجامعي، حيث وقعت الوفاة”.

من جهتها، أعلنت النيابة العامة بسان لوي عن فتح تحقيق عهد به لفرقة الأبحاث التي انتقلت إلى مستشفى سان لوي للاطلاع على مزيد من المعلومات”.

تابعوا آخر الأخبار من هبة بريس على Google News تابعوا آخر الأخبار من هبة بريس على WhatsApp

مقالات ذات صلة

‫8 تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق