بسبب قمصان “الزليج”.. “أديداس” تعتذر للمغرب وتؤكد: لانية لنا في الإساءة

اعتذرت شركة “أديداس” للألبسة الرياضية، للمغرب بسبب قمصان المنتخب الجزائري التي تحمل تصميما للزليج المغربي والذي تنسبه للدولة المجاورة.

وفي بيان نشرته شركة أديداس على موقعها الرسمي في الأنترنيت اليوم الجمعة، أفادت شركة الألبسة الألمانية العالمية أنه بعد مناقشات بناءة بين أديداس ووزارة الثقافة المغربية ، تم التوصل إلى تسوية ودية قانونية  بخصوص قضية  قمصان كرة القدم المثيرة للجدل .

و أكدت الشركة، على أن التصميم مستوحى بالفعل من نمط فسيفساء الزليج، مشددة على أنه لا نية لها في الإساءة لأي جهة كانت.

وأعربت الشركة، عن احترامها العميق للشعب والصناعة التقليدية المغربية، قبل أن تعبر عن أسفها للجدل الدائر حول هذه القضية ، كما أنها تعارض أي عمل من شأنه يهدف الاستيلاء الثقافي والمساس بالارث التاريخي للشعوب والأمم.

مقالات ذات صلة

‫2 تعليقات

  1. مالم يسحب القميص للمنتخب الجزائري من الأسواق والاعتراف بأنه زليج مغربي محض فلاداعي لتسوية فهناك أمور يجب توضيحها

  2. مجرد تساؤل.
    ماذا استفاد المغرب من هذا الجدال المفتعل !!!؟؟؟
    لاشيء، أصلا المغرب لم يكن يهمه الزليج بقدر كان يهمه تدويخ المداويخ وقد نجح. ولم يحصل إلا على “حل إيجابي” سري للغاية.
    المغرب طالب من “أديداس” سحب القميص خلال 15 يوما والاعتذار (excuses) للمغرب، ليجعل من ذلك دليل إثبات أن الزليج مغربي ويوجه صفعة للنظام الجزائري. فلم يحصل ولا على شيء من “أديداس”، فقط تأكيدها أن المغرب أثار جدلا تأسفت(regrets) له الشركة الرياضية، مؤكدة في بيانها أن التصميم
    مستوحى بالفعل من نمط فسيفساء الزليج، ولم يكن مقصده أبدًا الإساءة إلى أي أحد. وأعربت عن ” احترامها العميق للشعب والصناعة التقليدية المغربية (وليس للزليج المغربي)”. بذلك تفادت نسب الزليج للمغرب مشددا على أنها “ستعترض على أي عمل من شأنه الاستيلاء على الثقافة والمساس بالإرث التاريخي للشعوب والأمم”.
    مما يعني أنها تعتبره “إرث تاريخي للشعوب والأمم”..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى