نجم يتعرض لتهديدات والشرطة تفتح تحقيق في الموضوع

هبة بريس - متابعة

فتحت الشرطة الإيطالية تحقيقا لمعرفة هوية الأشخاص الذين قاموا بتعليق دمى لثلاثة لاعبين في نادي روما الإيطالي، من بينهم محمد صلاح، أمام الكولوسيوم، في رمز أنهم سيتعرضون للشنق.

وذكرت وكالة “أنسا” الإيطالية أن الشرطة بدأت في فحص الكاميرات في المنطقة التي شهدت تعليق الدمى، في حين بدأت الاستماع لبعض الشهود في محاولة منها لتعقب المسئولين عن التهديدات التي وقعت الليلة الماضية أمام الكولوسيوم.

ولفتت الصحيفة إلى أن تحقيقات الشرطة تدور حول احتمالين، أولهما أن مشجعين تابعين لنادي لاتسيو ربما قاموا بتعليق هذه الدمى التي ترمز إلى اللاعبين.

والاحتمال الثاني الذي تضعه الشرطة، هو احتمال أن يكون مشجعين متطرفين من جمهور روما، أو تحالف بين مشجعين متطرفين من ألتراس لاتسيو وألتروس روما، هو وراء هذه التهديدات.

وعثرت الشرطة في الساعات الأولى من صباح اليوم على دمى لثلاث لاعبين في نادي روما معلقة مثل “المشانق” أمام الكولوسيوم، وبجانبها لوحة كتب عليها:” نصيحة بدون إهانة: ناموا مع الأضواء”.

ما رأيك؟
المجموع 2 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق