بعد انتقاده للناتو.. مرشح للرئاسة الفرنسية يتعرض للهجوم الجسدي

هبة بريس - وكالات

انتشر على وسائل التواصل الاجتماعي في فرنسا مقطع فيديو للحظات تعرض المرشح للرئاسة الفرنسية، إريك زمور، لهجوم من أحد الأشخاص، وذلك خلال حفل إطلاق حملته الانتخابية التي سماها “استعادة البلاد”، ملقيا أول خطاب له كمرشح أمام قرابة 13000 من مؤيديه.

ورصدت كاميرا قناة “LCI” الفرنسية اللحظات الأولى للهجوم على المرشح الفرنسي للرئاسة إيريك زمور، حيث استطاع الشخص المجهول الوصول إليه بسهولة.

وأشارت القناة إلى أن جهاز الأمن التابع للمرشح زمور استطاع توقيفه وقام بتسليمه للشرطة، حيث تم توجيه تهمة العنف المتعمد تجاه المرشح.

وفي السياق نفسه، كشفت وسائل إعلام فرنسية أن المهاجم لديه ماضي إجرامي ومتورط بعدة جرائم قتل ومطلوب للعدالة.

ونظّم زمور اللقاء الافتتاحي الأول لحملته الانتخابية في قاعة بمنطقة “فيلبانت” شمال شرقي العاصمة باريس حيث حضر بحسب المنظمين قرابة 13000 مؤيد له.

وألقى زمور خطابا شدد فيه على ضرورة الدفاع عن فرنسا و”استعادتها” و”إنقاذها” موجها نقدا لاذعا للطبقة السياسية الحالية.

واعتبر زمور أن “الحضارة الفرنسية” أصبحت مهددة بسبب “المهاجرين والإسلام”، منتقدا في الوقت ذاته سياسات الحكومات المتعاقبة التي “تساهلت مع المهاجرين وسمحت للإسلام باجتياح فرنسا”.

كما انتقد زمور أحزاب اليسار واليمين التقليدي، مشيرا إلى أن الرئيس الأسبق جاك شيراك، لم يطبق وعوده “لأن فرنسا أصبحت مليئة بالمهاجرين”.

ما رأيك؟
المجموع 14 آراء
12

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. كشفت وسائل إعلام فرنسية أن المهاجم لديه ماضي إجرامي ومتورط بعدة جرائم قتل ومطلوب للعدالة.هاي هاي هاي وهادي كدبة باينة. متورط في جرائم قتل وهو يصول ويجول، وهذا المرشح اصلا مهاجر من اصول جزائرية وينتقذ المهاجرين، كل سياسي يحاول يحتقر الاقليات اعتبره قزم في السياسة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق