سابقة.. أول طائرة تحط على مدرج جليدي بالقطب الجنوبي

ع اللطيف بركة : هبة بريس

أوردت صحيفة ” “إندبندنت” في إحدى قصاصتها، عن أول طائرة من نوع إيرباص من طراز A340 في أول رحلة لها الى القارة القطبية الجنوبية، والتي هبطت بنجاح على مدرج جليدي في وقت سابق من هذا الشهر، وهو ما وصفته ب ” السابقة” في تاريخ الطيران المدني.

وأقلعت الطائرة، التي تديرها شركة “هاي فلاي”، من كيب تاون بجنوب إفريقيا، وهبطت بعد حوالي خمس ساعات، بعد أن طارت لمسافة 2500 ميل بحري، في 2 من نونبر الجاري.

وتم تسيير هذه الرحلة الأولى من نوعها لنقل الموظفين وبعض الحاجيات إلى “وولفز فانغ” وهو معسكر مغامرات فاخر في القارة القطبية الجنوبية.

وفي المستقبل، يمكن استخدام الطائرة لنقل السياح والعلماء إلى أقصى جنوب القارة.

وقال كارلوس ميربوري، نائب الرئيس والطيار في “هاي فلاي”: “إنه كان هبوطًا هادئًا، ولكن لم يكن من السهل رؤية مدرج الجليد”.

وأضاف: “الانعكاس هائل، والنظارات المناسبة تساعدك على ضبط عينيك بين المنظر الخارجي والأجهزة”. وأضاف: “لا يوجد أيضًا توجيه بصري للانزلاق، ومزج المدرج مع التضاريس المحيطة والصحراء البيضاء الهائلة المحيطة به، يجعل الحكم على الارتفاع أمرًا صعبًا، على أقل تقدير”.

لكن كل شيء سار بسلاسة، وكان الركاب على متنها سعداء لأن يكونوا جزءًا من هذه رحلة، وفقًا لميربوري. وقال: “بعدما هبطنا، كان بإمكاني سماع جولة من التصفيق من المقصورة. كنا سعداء. بعد كل شيء كنا نكتب التاريخ “.

وتابع: “كانت عملية الإقلاع هادئة، وكذلك رحلة العودة. كان الركاب سعداء. تم تحقيق جميع أهداف هذه الرحلة الأولى”.

ما رأيك؟
المجموع 6 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق