الشرطة الأمريكية تقتل أبا لعشرة أطفال من أصول إفريقية

هبة بريس ـ وكالات

شهدت ولاية نورث كارولينا الأمريكية مقتل مطلوب من أصول إفريقية على أيدي الشرطة، وسط القلق المتزايد تجاه حوادث إطلاق النار وممارسات الشرطة في الولايات المتحدة.

وقال تومي ووتن شريف مقاطعة باسكوتانك “إن أحد شرطييه أطلق النار على أندرو براون في إليزابيث سيتي خلال توقيفه ما أدى إلى مقتله”، في يوم كان “مأساويا”.

ونقلت قناة “دبليو آيه في واي” التلفزيونية المحلية عن شهود عيان إصابة براون بالرصاص أثناء محاولته الفرار بسيارته من الشرطة.

وأضافت المحطة أن براون في الأربعين من عمره وأب لعشرة أطفال.

وتعهد ووتن بالشفافية في التحقيق، مشيرا إلى أنه لم يتم بعد تحليل ما التقطته الكاميرات وأن مكتب التحقيقات في ولاية نورث كارولينا سيتولى التحقيق في هذه القضية.

ويأتي الحادث بعد يوم واحد من إدانة الشرطي السابق ديريك شوفين بقتل جورج فلويد، وهو رجل من أصول إفريقية أثار مقتله العام الماضي موجة من الغضب والاحتجاجات التي عمت جميع أنحاء الولايات المتحدة.

وقبل أقل من ساعة من صدور الحكم قتلت الشرطة في ولاية أوهايو مراهقا أسود بدا وكأنه يندفع باتجاه شخص آخر وهو يحمل سكينا.

ما رأيك؟
المجموع 1 آراء
1

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

elections2021

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق