التحريض على الفساد يقود لاعتقال مستشارة جماعية وموظفة بالتعليم

ضاهر محمد: مراكش
اهتزت جماعة تولوكلت يوم امس السبت 13 أكتوبر، على وقع فضيحة جنسية بطلتها مستشارة جماعية وموظف تابع لوزارة التربية الوطنية والتكوين المهني، وذلك بعد اعتقالهما من طرف درك تولوكلت، من أجل القوادة والتحريض على البغاء والفساد.

وكشفت مصادر مطلعة لهبة بريس، أن شكاية وضعتها متزوجة تقطن بدوار تقنورت جماعة سيدي غانم لدى وكيل الملك لدى المحكمة الإبتدائية بإمنتانوت، تتهم فيها المستشارة الجماعية “خ.و” المزدادة سنة 1982، بممارسة القوادة وتحريض ابنتها على ممارسة الجنس مع إطار تعليمي، مقابل مبالغ مالية مهمة وإغراءات ثمينة، حيث تمت إحالة الشكاية على أنظار مصالح درك تولوكلت من أجل تعميق البحث في الموضوع والإستماع إلى المتهمين في محضر قانوني.

ووفق نفس المصادر، فالمستشارة الجماعة المنتمية لحزب خارج الحكومة، المتزوجة والتي تشتغل “طباخة” بالمؤسسة التعليمية المذكورة، جرى وضعها رهن الحراسة النظرية بأمر من النيابة العامة لدى ابتدائية امنتانوت بعد اعترافاتها التلقائية، وبعد تعميق البحث مع المتهمة تم استدعاء الموظف المذكور والإستماع إليه في محضر قانوني من أجل المنسوب إليه، ليتم وضعه كذلك رهن الحراسة النظرية، إلى حين تقديمهما أمام العدالة.

ما رأيك؟
المجموع 20 آراء
5

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫4 تعليقات

  1. القيادة ليست تابعة لوزارة التعليم بل لجمعية خاصة.نساء التعليم لن يمارسوا القوادة.

  2. كنتوسمو الخير ف الشباب، ولكن في كثير من الاحيان يكونون نسخ مشوهة للشيوخ، مستشارة في ماذا. !

  3. يجب الإبلاغ على أي غلط تسبب في ضرر للمواطن او الجماعة
    سهلا اذا رأيت اي غلط في الشارع العام او ادارة عمومية أو خصوصية ارفع التلفون واتصل بالمصلحة المعنية وكذلك الأمن

  4. قوانين يجب ان تلغى باي حال من الاحوال.القواذةلا لانها تشبه تهمة زعزعة (عقيدة مسلم) وليس يهودي او مسيحي؟.انها البلبلة والفتنة تحت مسميات لا حصر لها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق