أسماء حلاوي لـ”بوعشرين”:” ساعتك سالات حيت ريحتك عطات”

خرجت أسماء حلاوي، إحدى المشتكيات في ملف الصحفي توفيق بوعشرين، بتدوينة نارية ضد الأخير.

قالت حلاوي، في التدوينة التي نشرتها بحسابها الفيسبوكي:”أقول لك من جديد : لقد دقت ساعة الحسم، وحان الوقت لكي ينال كل طرف في هذه القضية، التي طالت أكثر من اللازم، ما يستحقه، ولن تستطيع أن تصنع عالما قذرا على هواك …ساعتك سالات لأن ريحتك عطات”

هذا ويتابع بوعشرين بالاشتباه في ارتكابه جنايات الاتجار بالبشر باستغلال الحاجة والضعف واستعمال السلطة والنفوذ لغرض الاستغلال الجنسي عن طريق الاعتياد والتهديد بالتشهير، وارتكابه ضد شخصين مجتمعين، وهتك العرض بالعنف والاغتصاب ومحاولة لاغتصاب المنصوص عليها وعلى عقوبتها في الفصول 1-448، 2-448، 3-448، 485 و114 من مجموعة القانون الجنائي، الى جانب جنح التحرش الجنسي وجلب واستدراج أشخاص للبغاء، من بينهم امرأة حامل، واستعمال وسائل للتصوير والتسجيل، المنصوص عليها وعلى عقوبتها في الفصول 498، 499، 1-503 من القانون نفسه؛ وهي الأفعال التي يشتبه أنها ارتكبت في حق 8 ضحايا وقع تصويرهن بواسطة لقطات فيديو يناهز عددها 50 شريطا مسجلا على قرص صلب ومسجل فيديو رقمي

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. لم افهم كيف كانتا المشتكيات صمتات حين كان هدا الشخص يتسلى بهم هل كانت تهوى او كانتا في حالة سكر ؟؟؟؟؟؟؟ والان قامو بهدا البلبلة واش معدهمش عائلة؟؟؟؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى