الجيش يفتح تحقيق بعد شجار لاعبين مع الجمهور عقب التسلل من المعسكر

هبة بريس - متابعة

كشفت مصادر صحفية أن رئيس الجيش الملكي الجنرال محمد حرمو اعطى تعليماته بفتح تحقيق في واقعة إقدام لاعبين بالفريق الأول، قبل يومين، بالخروج ليلا من مقر المركز الرياضي العسكري للقاء مجموعة من مشجعي الفريق، بوساطة من اللاعب المخضرم يوسف القديوي، دون أخذ ترخيص من الطاقم التقني للفريق أو من مسؤولي المركز الرياضي.

وحسب نفس المصدر فالحادث الذي وقع هو تبادل ملاسنات بين الجماهير المذكورة وبين اللاعبين بعد اتهامهم بالتخاذل وعدم الدفاع عن ألوان النادي العسكري، وكادت الأمور ان تتطور إلى تشابك بين الطرفين، حيث أمر الجنرال حرموا بفتح تحقيق معمق لكشف ملابسات هذه الواقعة وإنزال عقوبات قاسية في حال تبث المتورط أو المتورطين فيها.

كما اضافت أن العلاقة بين امحمد فاخر مدرب الجيش الملكي، ويوسف القديوي بلغت الباب المسدود، حيث يعتبر المدرب أن المهاجم المخضرم يحاول السيطرة على اللاعبين خارج سياق العميد، وتوجيههم في غفلة منه ودون استشارته على، اعتبار أن فاخر المسؤول الأول والأخير عن الفريق، داعية في الوقت ذاته، المكتب المسير إلى التدخل عاجلا، واستغلال فترة التوقف الذي دخلها الجيش بسبب أسبوع الاتحاد الدولي للمباريات الدولية، من أجل تقريب الرؤى بين الجانبين او أيجاد حل جذري، سيما ان التوتر ذاته كان طبع علاقة القديوي بالمدرب السابق عبد الرزاق خيري.

ما رأيك؟
المجموع 7 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق