توقيف مغربي بباريس كان موضوع مذكرة بحث بتهمة الاحتيال

هبة بريس ـ الرباط

اعتقلت السلطات الفرنسية، الأربعاء الماضي، أحد الأشخاص بتهمة النصب على الملك محمد السادس.

وبحسب موقع “RTL” الفرنسي، فإن الشخص (47 عاما) اعتقل في حانة توجد بالدائرة 11 بباريس، بعد إصدار مذكرة بحث دولية في مجموعة من القضايا تورط فيها تتعلق بعمليات التزوير والنصب والاحتيال.

وكشف المصدر ذاته، أن المتهم مواطن مغربي، استطاع التسلق في مجموعة من السلالم الإدارية بالمغرب بشواهد مزورة، إلى أن أصبح رئيسا لإدارة الضرائب بالرباط، الأمر الذي خوّله الحصول على معلومات حول أراض تابعة للدولة من بينها أراض مملوكة للملك محمد السادس، حيث باع منها بقعتين بوثائق مزورة، إضافة إلى تحويله مبالغ بقيمة 100 ألف أورو.

وقال المصدر، إنه بعد اكتشاف عملية النصب، استطاع هذا المواطن الذي تقلد مناصب مهمة الفرار إلى فرنسا، الأمر الذي دفع بالسلطات المغربية إلى ابلاغ نظيرتها الفرنسية، حيث قدمت لها حسابه على موقع التواصل “فيسبوك”، وبذلك استطاعت الشرطة اعتقاله بالحانة التي اعتاد ارتيادها بباريس.

ما رأيك؟
المجموع 10 آراء
3

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق