“بيجيديو” الشمال يرفضون إحداث “متحف الريف” بالحسيمة

هبة بريس - الرباط

امتنع أعضاء العدالة والتنمية، بمجلس جهة طنجة تطوان الحسيمة، عن التصويت على إحداث متحف الريف بمدينة الحسيمة.

وأفادت مصادر مطلعة، أن أعضاء “البيجيدي” بمجلس الجهة، رفضوا خلال الدورة الأخيرة التصويت على احداث متحف لحفظ ذاكرة الريف، بمدينة الحسيمة.

وأضافت ذات المصادر، أن 11 عضوا من حزب “المصباح”، رفضوا التصويت على المشروع الذي سيساهم في دعمه المجلس الوطني لحقوق الانسان، في حين صوت 38 آخرين بالاجماع عليه.

موقف “بيجيديي” الشمال، أثار تساؤلات عدد من النشطاء الذين اتهموا الحزب بطمس ومحو ذاكرة وتاريخ الريف، وطالبوا قياداته بتقديم توضيحات وتفسيرات معقولة حول الموضوع.

هذا ويشار الى أن المجلس الوطني لحقوق الإنسان، ومجلس الجالية المغربية بالخارج، والمجلس البلدي للحسيمة، وجهة تازة تاونات الحسيمة، وقعوا في سنة 2011 بمدينة الحسيمة، اتفاقية شراكة لإحداث “متحف الريف”، وذلك في ختام ندوة علمية دولية حول موضوع “التراث الثقافي بالريف أي تحافة؟”.

ويهدف المشروع إلى التعريف بالذاكرة التاريخية، بما فيها ذاكرة التاريخ الراهن، وتشجيع الحوار الثقافي والحضاري وتبادل الذاكرات، وتطوير التنمية البيئية والسياحة الثقافية في الجهة وإحداث، وتطوير مهن ثقافية مرتبطة بالأنشطة المتحفية، الا ان انجاز المشروع عهرفا تعثرا لاسباب غير مفهومة.

ما رأيك؟
المجموع 7 آراء
6

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. للأسف في هذا الوطن العزيز، عنصرية ضد الشمال المغرب من طرف “لمداويخ”، أفضع من عنصرية الإيطاليين ضد مواطنينا في إيطاليا!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق