صراع ميسي وبيكي يعمق أزمة برشلونة

هبة بريس - متابعة

أكدت تقارير صحفية، اليوم، وجود أزمة بين الأرجنتيني ليونيل ميسي قائد برشلونة، وزميله جيرارد بيكيه قائد الدفاع، وذلك بعد التعثر في الجولات الأخيرة وفقدان 7 نقاط من أصل 9 في الدوري الإسباني، وهو ما قد يؤثر بالسلب على مسيرة الفريق بشكل عام هذا الموسم.

وأشار برنامج “الشرينجيتو” الإسباني إلى أن «العلاقة بين ميسي وبيكيه وصلت إلى طريق مسدود»، خاصة في الأيام الأخيرة بعد حديث ميسي لوسائل الإعلام عن المستوى المتراجع للفريق بشكل عام، خاصة في الخطوط الخلفية، والتي تسببت في تلقي الفريق للعديد من الأهداف في مباريات قليلة.

ويبدو أن الأزمة متعلقة بالتصريحات الأخيرة لميسي، والتي انتقد فيها أداء الدفاع، وهي واحدة من المرات القليلة التي يخرج فيها ميسي للحديث بعد المباريات، وهو ما أثار حفيظة بيكيه، الذي يرى أن ميسي يجب أن يكون له ظهور أكبر في الإعلام، خاصة بعد المباريات الصعبة أو النتائج السلبية، بعدما أصبح القائد الأول للفريق.

وكان ميسي قد قال في تصريحات صحفية بعد مباراة أتليتك بلباو التي انتهت بالتعادل الإيجابي 1-1: «يجب علينا التحسن على الصعيد الدفاعي، وأن نتفادى تلقي الأهداف في كل المباريات، لقد كان من الصعب أن نتلقى أهدافا العام الماضي، ولكننا الآن نتلقى هدفا على الأقل في كل لقاء»، ليلقي الاتهامات بشكل واضح على خط الدفاع الذي يقوده بيكيه.

التصريحات لم ترق لبيكيه على الأرجح، لأن النجم الأرجنتيني قد ألقى عليه اللوم بشكل ضمني في أسباب نتائج الفريق المتراجعة، رغم وجود مشاكل ظاهرة في خط الوسط وتراجع في فاعلية الهجوم في الفترة الأخيرة، لتكون أول تصريحات لميسي بعد عدة مباريات سببا في أزمة جديدة داخل أروقة الفريق الكتالوني.

يشار إلى أن علاقة ميسي وبيكيه ممتدة لسنوات طويلة، إذا بدآ المسيرة معا في صفوف «لا ماسيا»، قبل انتقال الأخير إلى مانشستر يونايتد الإنجليزي، ولكنه عاد بعدها ليقود دفاع برشلونة لعدة سنوات. وهو ما يصعّب حدوث قطيعة بينهما، ولكن السبيل الوحيد لتحسن الأوضاع في البرسا هو تحسن النتائج في أقرب فرصة.

ما رأيك؟
المجموع 23 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق