محكمة الرباط تقرر في قضية الدعوى التي رفعتها حاجة مغربية ضد وزارة التوفيق

هبة بريس – الرباط

قبل أسابيع ، نشرت هبة بريس مقالا يتعلق بدعوى قضائية رفعتها سيدة مغربية ضد وزارة الأوقاف و الشؤون الإسلامية بسبب ما اعتبرته “تلاعبا” تتحمل الوزارة السالفة الذكر مسؤوليته مما ألحق بها الضرر.

و في هذا الصدد، علمت هبة بريس أن محكمة الرباط قد قررت تأخير البث في الدعوى المرفوعة ضد وزارة أحمد التوفيق إلى غاية الثامن من شهر أكتوبر الجاري.

و قررت المحكمة تأجيل جلسة البث في القضية المتعلقة بدعوى حاجة مغربية ضد وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية إثر معاناتها رفقة عدد كبير من الحجاج أثناء أداء مناسك الحج والإقامة بالديار المقدسة ليوم الاثنين المقبل بعد أن طلبت الوزارة تأجيل الجلسة الأولى قصد منحها فرصة لتحضير جوابها في الموضوع.

و كانت مواطنة مغربية تدعى “ب.ز” و تقطن بالعاصمة الرباط قد قامت بإنابة المحامي الأستاذ “ف.م” عن هيئة الرباط من أجل رفع دعوى قضائية ضد كل من سعد الدين العثماني بصفته كرئيس للحكومة و معه أحمد التوفيق بصفته كوزير للأوقاف و الشؤون الإسلامية باعتبارهما يتحملان المسؤولية المباشرة في الضرر الذي لحقها ك”حاجة” مغربية عادت لتوها من مناسك الحج الذي اختيرت له عن طريق القرعة.

و أضافت المصادر ذاتها أن الحاجة المغربية المتضررة قد قامت بمقاضاة المسؤولين الحكوميين لرفع الضرر الذي طالها أثناء تأديتها مناسك الحج خاصة أن العملية شابتها مجموعة من الاختلالات و التقصير الذي كاد يكلفها حياتها.

و تطالب المشتكية حسب المصدر عينه بتعويض قيمته درهم رمزي ، مؤكدة بأن وزارة التوفيق و رئيس البعثة كانوا على علم بالكارثة التي كانت تنتظر الحجاج المغاربة و حجتها في ذلك “أن الوزارة أرهبت الحجاج حتى قبل سفرهم حينما ألزمتهم بالتوقيع على التزام يصرحون فيه بعدم قيامهم بأي احتجاج أو وقفات أمام تردي الخدمات، وهو ما يفيد بأن الوزارة كانت على علم بتردي الخدمات التي تقدمها، وتلزم الحجاج بالسكوت عما يرونه من عدم المسؤولية، وعدم قيام رؤساء 
البعثات بدورهم المنوط بهم” تختم المشتكية.

ما رأيك؟
المجموع 6 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق