مديرية الصحة تدين الأحدث الدامية التي شهدتها مستشفى انزكان

هبة بريس

أدانت المديرية الجهوية للصحة بجهة سوس ماسة، بشدة الأحداث الدامية التي عرفها المستشفى الإقليمي لمدينة انزكان، بعد أن اقتحم أربعة شبان المستشفى مدججين بالأسلحة البيضاء، في الساعة الرابعة و45 دقيقة، من صباح يوم أمس الأحد 30 شتنبر، لينهالوا بالضرب على شاب آخر كان جاء للاستشفاء من جروح متفاوتة الخطورة.

وأضاف بلاغ المديرية، أن الحادثة التي أدت إلى تخريب الكراسي الموجودة بقاعة الانتظار، ولطخت كل جنبات القاعة بالدماء، خلفت حالة من الرعب والفزع لدى المرضى والمرتفقين وكذلك مهنيي الصحة، أطباء وممرضين وتقنيين، والذين كانوا يُؤَمنون المداومة في تلك الليلة، مشيرا إلى أنه “لولا تدخل الأمن الخاص لوقع ما لا تحمد عقباه”.

وأكدت المديرية، على مؤازرتها للأطر الصحية التي كانت تؤمن المداومة في تلك الليلة، وأنها ستعمل على اتخاذ الإجراءات المسطرية لمتابعة مقترفي هذه الأفعال، مردفة أنها “لن تدخر جهدا في الدفاع عن سلامة وكرامة نساء ورجال الصحة العاملين بجهة سوس ماسة”.

ما رأيك؟
المجموع 7 آراء
1

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق