هذه وصفة عبد المومن طالب لتجنيب المقاولات والشركات شبح الافلاس

محمد منفلوطي - هبة بريس

شدد عبد المومن طالب، مدير الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين البيضاء سطات، على ضرورة تسريع وتيرة الأداء تنفيذا للتوجيهات الملكية في خطاب 20 غشت 2018 مما سيجنب عدداً من المقاولات والشركات المتعاملة مع الأكاديمية شبح الإفلاس الذي يتهدّدها وما لذلك من تبعات وخيمة على الوضعية الاجتماعية والاقتصادية لعاملات وعمال تلك الشركات وأسرهم.

كلمة المسؤول الجهوي تاتي على هامش اللقاء التواصلي التأطيري الذي احتضنه مقر الأكاديمية والذي انصبت أشغاله حول نقطتين أساسيتين تمثلتا في التأطير الميزانياتي برسم سنة 2017/2018 والحكامة في تدبير الموارد البشرية العاملة بقطاع التربية والتعليم بالجهة على ضوء مقتضيات المذكرة الوزارية رقم 18/0999 الصادرة بتاريخ 20 شتنبر 2018.

وفي هذا الصدد، أصدر مدير الأكاديمية تعليماته إلى المديرين الإقليميين بجهة الدار البيضاء سطات على ضرورة سداد الباقي أداؤه والمستحقات المتراكمة عليها لفائدة المدينين من أجل إعادة الثقة إلى تلك المقاولات والتفاعل إيجاباً مع مطالبها ودفعها إلى الاستمرار في التعامل مع الأكاديمية والمديريات.

وفي معرض حديثه عن تدبير الموارد البشرية العاملة بقطاع التربية والتعليم بالجهة، قال عبد المومن طالب إن دواعي وأسباب صدور المذكرة الوزارية عدد 18/0999 جاء استجابة لتوصيات وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي التي أوصت بضرورة نهج الحكامة الجيدة في تدبير العنصر البشري ولا سيما أطر هيئة التدريس واستغلالها استغلالاً أمثل بمكانها الطبيعي ألا وهو المؤسسة التعليمية، موجها تعليماته إلى مكونات المديريات الإقليمية بضرورة التحلي بالشجاعة وتحري الشفافية في تطبيق مقتضيات المذكرة المذكورة.

ومن جهته، قدم محمد عزيز الوكيلي، المدير المساعد بالأكاديمية، عرضاً تأطيرياً أفرد مجمل فقراته لقراءة المذكرة 18/0999 وكيفيات تنزيل مضامينها والفئات المعنية بها وآجال تنفيذها.

ما رأيك؟
المجموع 4 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق