مقر جديد بطنجة لتأهيل أرباب وكالات كراء السيارات

هبة بريس - مكتب طنجة

سيمكن المقر الجديد لجمعية أرباب وسيري وكالات كراء السيارات بطنجة، المتواجد بقلب المدينة، المفتتح بشكل رسمي، بعد زوال يوم الجمعة 28 شتنبر 2018، بحضور أعضاء المكتب والمنخرطين، وبعض المسؤولين المتدخلين في القطاع، من حل العديد من الإشكالات، المعترض للمهنيين والمستثمرين في المجال، المشغل ليد عاملة مهمة بطريقة مباشرة وغير مباشرة، والمساهم بقسط وافر في الاقتصاد المحلي والوطني.
وذلك عبر إقامة به، لقاءات تحسيسية دورات تكوينية خاصة بالتامين، ميكانيك العربات، المحاسبة، المستجدات القانونية المرتبطة بالميدان، مع تأهيل الراغبين بالاستثمار، من خلال وكالات جديدة، الملزمة بأخذ تزكية من الجمعية، وفق المقترح المقدم لوزارة النقل، بهدف تجنب المشاكل الممكن الوقوع فيها. حتى يكون الوالج للميدان لأول مرة، مطلعا على جميع خبايا المهنة. دون إغفال مصلحة الزبناء، المغاربة أو الأجانب. سواء المادية، أو الحفاظ على سلامتهم الجسدية.
وفي كلمة له بالمناسبة أوضح كمال التازي رئيس جمعية أرباب ومسيري وكالات كراء السيارات بطنجة، تقديمهم لمقترحات مهمة للوزارة النقل واللوجستيك، تتجلى أساسا في إلغاء شروط الميكانيك، وبودن سائق، وعدد السيارات المفروض توفرها في البداية، لمنح رخصة فتح وكالة، من اجل إدخال بعض التغييرات على دفتر التحملات الخاص بالقطاع، المعمول به منذ عام 1997، ولم تشمله أية إضافة تذكر،
إذ تعد جمعية أرباب ومسيري وكالات كراء السيارات بطنجة، سباقة لطرح هاته الاقتراحات، ومن ثم ستكون لها بصمتها الخاصة في دفتر التحملات الجديد، الذي سيعود لا محالة بالنفع على القطاع.
وأشاد التازي بالتدخل الايجابي المستمر لمندوبية النقل بطنجة، بالرغم من كثرة الالتزامات، وتعدد الاختصاصات ومجال تدخلها، إذ تتم الاستجابة لجل الإشكالات العالقة، وفق الإمكانيات المتاحة لها.
من جهته اعترف أحمد رفيق رئيس مصلحة النقل الطرقي بالمديرية الاقليليمية للتجهيز والتنقل والماء بطنجة، بمجهودات الجمعية، من أجل الرقي بالقطاع، وافتتاح المقر الرئيسي لدليل قاطع، على العمل الجاد والهادف.من أجل مواكبة تنمية وكالات كراء السيارات. معبرا عن استعداده الدائم لتلقي جل الملاحظات والاستفسارات، أو تقديم حلول للإشكالات الكثيرة التي يتخبط فيها القطاع.

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق