استقالة رئيس البرلمان الجزائري .. والأخير ينفي!

هبة بريس - وكالات

قالت صحيفة “النهار” الجزائرية المقربة من السلطة، اليوم الجمعة، إن رئيس البرلمان سعيد بوحجة استقال “رسميًا من منصبه”.

ونقلت عن الصحيفة عن مصدر (لم تسمه)، قوله إن مجموعة برلمانية وقعت لرحيل بوحجة من على رأس المجلس الشعبي الوطني (البرلمان).

وأضافت أن القرار يأتي بعد الجدل الذي وقع على خلفية إقالة بوحجة للأمين العام للمجلس بشير سليماني قبل أيام.

من جهته نفى السعيد بوحجة تقديم إستقالته من رئاسة البرلمان كما يتم تداوله في حزب جبهة التحرير الوطني.

وقال السعيد بوحجة في تصريح لـموقع “TSA عربي” :” لم أفهم الحديث المتداول عن إستقالتي من البرلمان من طرف بعض الجماعة”، مضيفا ” الإستقالة تأتي على ضوء إجراءات شرعية وليس وفق إجراءات غير شرعية لا تمت بصلة لقوانين الجمهورية”.

وأكد بوحجة في تصريحه ”نحن مستعدون للإستقالة لكن عندما يكون إجراء شرعي”، وفي سؤالنا عن ما هو المقصود بالإجراء الشرعي أجاب “الجهة التي عينتي”.

وأضف أن “حالة الغليان التي يعيشها البرلمان وحزب جبهة التحرير الوطني لها بعد سياسي”، دون تقديمه لشروحات أكثر.

ما رأيك؟
المجموع 2 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق