تطور جديد يؤكد اقتراب زيدان من تدريب مانشستر يونايتد

هبة بريس - متابعة

أشارت تقارير صحفية بريطانية إلى أن المدرب الفرنسي زين الدين زيدان بدأ في تلقي دورس تعليمية للغة الإنجليزية تمهيدًا لخلافة المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو في تدريب مانشستر يونايتد.

وتوترت العلاقة بين مورينيو وإدارة وجماهير الشياطين الحمر ولا يبدو أنه سيبقى في منصبه بعد تدهور النتائج هذا الموسم.

وبحسب التقارير الصحفية البريطانية فإن زيدان الذي استقال من منصبه كمدرب لريال مدريد الصيف الماضي يضع نصب عينه خلافة مورينيو بعد رفضه عدة وظائف في أندية مختلفة.

كان زيدان قد نشر صورا له مع زوجته وهما يقضيان إجازة في العاصمة البريطانية لندن ما زاد من حدة التقارير المؤكدة رغبته وسعيه لخلافة مورينيو.

كان زيدان البالغ من العمر 46 قد خلف رافا بينيتز في تدريب ريال مدريد ونجح في التتويج بدوري أبطال أوروبا 3 مرات على التوالي والفوز بالدوري الإسباني وبالسوبر الأوروبي والسوبر المحلي.

ويُنظر إلى زيدان على أنه الرجل المناسب لتهدئة غرف الملابس في “أولد ترافورد” كما فعل تماما في مدريد حيث كانت الأوضاع متوترة مع بينيتيز ليتحول وجه الميرينغي من القتامة إلى أكثر إشراقا ويتمكن من الفوز بدوري الأبطال بعد 5 أشهر فقط من توليه المسؤولية.

تقول الصحف البريطانية إن إدارة يونايتد مستاءة من تصريحات مورينيو الساخرة من المدافعين فيل جونز وإريك بايلي بعد الهزيمة من ديربي كاونتي بركلات الترجيح والخروج من كأس إنجلترا.

وفشل جونز في التسجيل من ركلة الجزاء الثامنة ليونايتد ليتحدث مورينيو بعد المباراة قائلا: “كنت أعلم أننا سنكون في ورطة مع جونز واريك بايلي، حين وصلنا إلى الركلة الثامنة وأصبح عليهما التسديد عرفت أننا في ورطة ذلك الوقت”.

تضاف تعليقات مورينيو الكارثية هذه إلى خلافه العلني مع لاعب الوسط بول بوغبا وتأكيده على سحب شارة القيادة منه، ثم ظهورهما يتحدثان بحدة في التدريبات يوم الأربعاء.

تربط الصحافة كل تلك الأحداث، وتشير إلى أن وود إدوارد المدير التنفيذي لمانشستر يونايتد يعرف أن زيدان هو العلاج المضاد لنهج مورينيو مع اللاعبين.

يبتعد يونايتد بـ8 نقاط كاملة عن ليفربول متصدر الدوري الإنجليزي الممتاز، وتسيطر حالة من التشاؤم بين المشجعين مع الأداء السيئ أمام خصوم أقل قوة مثل ما حدث في مباراة ديربي كاونتي.

ما رأيك؟
المجموع 2 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق