أبرز 10 صفقات في البريمرليغ خلال الميركاتو الشتوي

أغلق باب الانتقالات الشتويّة الكرويّة، مساء أمس الأربعاء، وأسفر الميركاتو الشتوي عن مجموعة كبيرة من الصفقات المثيرة، خصوصًا في الملاعب الإنجليزية، التي أنفقت مبالغ طائلة على ضم لاعبين جدد.

وفيما يلي قائمة بأبرز 10 صفقات في البريمير ليج هذا الشتاء.

أليكسيس سانشيز (مانشستر يونايتد)

وصلت التكلفة الإجمالية لصفقة سانشيز 63 مليون جنيه إسترليني، وأصبح النجم التشيلي أعلى اللاعبين أجرًا في الدوري الإنجليزي، بحصوله على 500 ألف جنيه إسترليني أسبوعيًا، ومن المؤكد أن فرص يونايتد في المنافسة على لقب دوري أبطال أوروبا، تضاعفت مع قدوم نجم آرسنال السابق.

بيير أوباميانج (آرسنال)

أصبح أوباميانج أغلى لاعب في تاريخ آرسنال، بعدما كلّفت صفقته 56 مليون إسترليني، وينظر إليه على أنه اللاعب الذي بإمكانه إعادة أمجاد الفرنسي تييري هنري مع الفريق اللندني الأحمر، لاسيما وأنه أحرز لقب هدّاف الدوري الألماني الموسم الماضي مع بوروسيا دوررتموند.

أوليفيه جيرو (نشيلسي)

صفقة رابحة بكل المقاييس نظرًا، لأنها كلّفت خزينة البلوز 18 مليون إسترليني فقط ذهبت لخزائن آرسنال، لكن جيرو لن يكون مجرّد بديل في تشيلسي، بل يتطلّع لمنافسة ألفارو موراتا على مكان في التشكيلة الأساسيّة من أجل الاحتفاظ بآمال المشاركة مع المنتخب الفرنسي في نهائيات كأس العالم الصيف المقبل.

فيرجيل فان دايك (ليفربول)

تحوّل الدولي الهولندي فان دايك إلى أغلى مدافع في العالم، بعدما اشترى ليفربول خدماته من ساوثهامبتون مقابل 75 مليون إسترليني، والآمال معقودة عليه لسد ثغرات الخط الخلفي في الفريق، رغم أن المؤشّرات الأوّليّة لا تبشّر بالخير.

إيميريك لابورت (مانشستر سيتي)

بعد سنوات قضاها في الدوري الإسباني مع أتلتيك بلباو، آن الأوان ليلعب لابورت مع فريق أكبر، ولحسن حظّه، يعتبر المدرب جوسيب جوارديولا من أشد المعجبين بقدراته، لأنه يرى فيه الشريك المثالي لجون ستونز مستقبلًا في مانشستر سيتي الذي دفع 57 مليون إسترليني لاستقطاب المدافع الفرنسي.

لوكاس مورا (توتنهام)

وجد مورا الحياة صعبة في باريس سان جيرمان الفرنسي مع قدوم نيمار وكيليان مبابي، فكان لا بد من انتقاله إلى فريق آخر، لإحياء فرص المشاركة مع البرازيل في المونديال الروسي، ووقع اختياره على توتنهام الذي يمكنه الاستفادة من مهارات وسرعة الجناح البرازيلي الموهوب الذي كلّف انتقاله 25 مليون إسترليني.

هنريك مخيتريان (آرسنال)

وجد الدولي الأرميني مخيتريان نفسه أمام فرصة جديدة لإثبات قدراته في الدوري الإنجليزي الممتاز، مع انتقاله إلى آرسنال ضمن صفقة سانشيز، وذلك بعد فشله في نيل ثقة مدربه السابق جوزيه مورينيو، واللافت في الأمر أنه سيلعب مجدّدًا إلى جانب أوباميانج، زميله السابق في بوروسيا دورتموند.

ثيو والكوت (إيفرتون)

لم يكن والكوت يحلم ببداية أفضل بعد انتقاله إلى إيفرتون قادمًا من آرسنال مقابل أكثر من 20 مليون إسترليني، فسجل هدفي فريقه الجديد بمرمى ليستر سيتي (2-1) مساء الأربعاء في الدوري، الأمر الذي يعيده مجدّدًا ضمن حسابات مدرب المنتخب الإنجليزي، جاريث ساوثجيت.

جينك توسون (إيفرتون)

كان إيفرتون يحتاج لمهاجم صريح في تشكيلته، عقب فشل الإسباني ساندرو راميريز في إثبات نفسه، إضافة إلى مشاركة واين روني في موقع متأخر، فحصل على خدمات التركي توسون من بيشكتاش مقابل 27 مليون إسترليني، بيد أنه أهدر على نفسه فرصة مواصلة مشوار فريقه السابق في دوري الأبطال أوروبا.

روس باركلي (تشيلسي)

حقّق باركلي مراده أخيرًا وترك إيفرتون، لينتقل إلى تشيلسي مقابل 15 مليون إسترليني، إلا أن بدايته لم تكن جيدة مع الفريق اللندني الأزرق، وربما يعود ذلك إلى عدم مشاركته في أي مباراة مع إيفرتون في النصف الأول من الموسم الحالي بسبب الإصابة.

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق