الحافظي يعزز علاقات التعاون مع منظومة المبادلات الطاقية لدول غرب إفريقيا

هبة بريس

استقبل عبد الرحيم الحافيضي، المدير العام المكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب سيانكي كي، الأمين العام لمنظومة المبادلات الطاقية لدول غرب إفريقيا الذي يقوم بزيارة عمل لبلادنا على رأس وفد هام.

و يأتي هذا اللقاء المهم الذي يندرج في إطار علاقات الشراكة التي تربط المكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب مع هذه الهيأة، إثر الإعلان الرسمي للسوق الجهوية للكهرباء التابع لسيداو المنعقد في 29 يونو 2018 بمدينة كوتونو بجمهورية البينين.

و أبدى المسؤولان رغبتهما الأكيدة في تعزيز ومواصلة علاقات التعاون بينهما من اجل إرساء سوق جهوية كهربائية فاعلة. كما بحثا إمكانية تنظيم الجمع العام لمنظومة المبادلات الطاقية لدول غرب إفريقيا لسنة 2019 بالمملكة المغربية. وسيساهم المكتب أيضا بالشراكة مع منظومة المبادلات الطاقية لدول غرب إفريقيا في تحيين المخطط المديري لتطوير حجم إنتاج ونقل الكهرباء ببلدان سيداو مع إدراج الشبكة المغربية.

وعلى هامش هذا اللقاء، أبرز الحافيظي علاقات التعاون التي ينميها المكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب مع نظرائه الأفارقة العاملين في المجال الطاقي، كما قام بعرض بعض المشاريع التي يقوم المكتب بإنجازها بالمنطقة.

واعتبرت هذه المناسبة فرصة للتذكير برغبة المكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب في تعزيز أواصر التعاون المبنية على المواكبة، وتبادل الخبرات والمهارات وتعزيز القدرات التقنية والتدبيرية بهدف تحسين الكفاءات وتحمل مهمة المرفق العمومي بشكل تام.

وتجدر الإشارة إلى أن منظومة المبادلات الطاقية لدول غرب إفريقيا تم إحداثها في شهر دجنبر 1999 بمناسبة الدورة 22 لمؤتمر القمة الذي حضره رؤساء الدول والحكومات بسيدياو. تهدف منظومة المبادلات الطاقية لدول غرب إفريقيا إدراج الشبكات الكهربائية الوطنية ضمن سوق جهوية موحدة للكهرباء، وذلك من أجل ضمان تموين منتظم بالطاقة الكهربائية موثوق فيه وبسعر تنافسي لجميع مواطني الدول المنضوية ضمن “سيدياو”. تضم هذه الهيأة المتخصصة 29 عضوا، بما فيهم المكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب كعضو ملاحظ منذ سنة 2008.

ما رأيك؟
المجموع 4 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق