أولاد التايمة : عصابات ل “الكريساج ” تنشط بالبوادي وعدد الضحايا في تزايد

ع اللطيف بركة - هبة بريس

لازالت مصالح المركز الترابي للدرك بأولاد التايمة بإقليم تارودانت ، عاجزة عن الاطاحة بعدد من أفراد عصابات اجرامية ، باتت تنشر الرعب في صفوف المواطنين ، وتتحرك بكل حرية لاقتناص ضحاياها ، في غياب أي استراتيجية من قائد مركز درك اولاد التايمة لتأمين سلامة المواطنين .

مساء أمس الثلاثاء 25 شتنبر الجاري، تعرض مسؤول نقابي لاعتداء بواسطة السلاح الأبيض من طرف أربعة أشخاص كانوا على متن دراجتين ناريتين، وذلك على مستوى الطريق المؤدية لجماعة سيدي أحمد اوعمر ضواحي أولاد تايمة.

وأفادت مصادر مطلعة أن الضحية قد تعرض لاعتداء شنيع من طرف عصابة إجرامية مكونة من أربعة أشخاص مدججين بالسيوف كانوا على متن دراجتين ناريتين، وذلك بعد خروجه من اجتماع للمكاتب النقابية التابعة للنقابة الوطنية للعمال الزراعيين بأولاد تايمة متوجها إلى مقر عمله، حيث قاموا باعتراض سبيله ومحاصرته وتعريضه للاعتداء بواسطة السلاح الأبيض مما تسبب في إصابته بجرح غائر على مستوى الرأس، كما قاموا بسرقة دراجته النارية، قبل أن يلوذوا بالفرار إلى وجهة مجهولة، وهو الاعتداء الذي استدعى نقله إلى قسم المستعجلات بالمستشفى المحلي بأولاد تايمة قصد تلقي الإسعافات الضرورية، قبل أن يتم توجيهه إلى المستشفى الإقليمي بتارودانت نظرا لخطورة حالته الصحية.

واقعة يوم أمس، ليس الى واحدة من عشارات حالات الاعتداء على المواطنين ببوادي وقرى اولاد التايمة، في حين أن المواطنين لا يرون رجال الدرك الى في حالات تبليغ متقاضين باستدعاءات او في زيارة الى أماكن تعرف ببؤر الاتجار في المخدرات والخمور، وسيكون لنا عودة الى تلك المناطق التي تشهد نشاط الممنوعات باولاد التايمة، والتي تعد سببا مباشرا في تكاثر وتوافد عصابات ” الكريساج” بالمنطقة.

ما رأيك؟
المجموع 8 آراء
7

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق