تيزنيت :صرخة مواطن أمام المحكمة الإبتدائية..« أَرْضي يَا الْمْغَاربة مْشَاتْ » !!

ع اللطيف بركة - هبة بريس

لازالت ردهات المحكمة الابتدائية بمدينة تزنيت تعيش على إيقاع صرخات بعض المواطنين ضحايا ” مافيا العقار ” بالاقليم الذين أكدوا أنهم ظُلموا بعد اصدار القضاء أحكام ضدهم .

فبعد الصرخة الهستيرية ل ” إبا إجو “، والتي هزت نشطاء الفايسبوك والمواقع الإجتماعية، وأثارت تعاطف المواطنين وطنيا ، وبعد عدة صرخات لمواطنين و مواطنات من مختلف المناطق بتيزنيت و سيدي إفني ، شهدت ذات المحكمة صبيحة يوم أمس الثلاثاء صرخة أخرى لمواطن أخر ، كان هو الآخر ضحية ” ضحية مافيا العقار ” بعد الحكم عليه بالسجن النافذ و انتزاع أراضيه.

و من غريب الصدف أن ” إبا إجو ” كانت حاضرة أثناء صرخة مواطن إسمه ” عزيز “وتسائل هذا الأخير قائلا : كيف لهذا البشر الذي لم يرحم حتى عجوز لا حول لها و لاقوة أن يرجى منه خير ؟.

وفي نفس السياق سبق لفرقة الابحاث القضائية التابعة للدرك الملكي أن زارت تيزنيت واستمعت لمحافظها العقاري، واستمر التحقيق ملفات باقليم كلميم، لم تخرج نتائجه بعد والذي قد يطيح بعدد من الرؤوس في مختلف المؤسسات.

يذكر أن هذه الصرخة جاءت تزامنا مع وقفة نفذها العشرات من ضحايا « مافيا العقار » بإستعمال قنينات الخمر و قوالب السكر احتجاجا على بعض الأساليب غير القانونية التي يلجأ إليها « مافيا العقار » لشراء ذمم شهود الزور .

ما رأيك؟
المجموع 3 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق