وفاة مفاجئة لمهاجرة مغربية داخل ميناء الجزيرة الخضراء‎

هبة بريس _ يسير الإيحيائي

توفيت صباح أمس الثلاثاء سيدة مغربية كانت على متن حافلة للنقل الدولي متوجهة نحو ميناء طنجة المتوسط،وأفاد شهود عيان كانوا على متن الناقلة أن السيدة المسماة قيد حياتها (أ.ف) المزدادة سنة 1942 كانت قادمة من مدينة “أڤينيون” الفرنسية ومتوجهة نحو مسقط رأسها بعاصمة الإسماعيلية قبل أن توافيها المنية بشكل مفاجئ وسط ذهول الركاب.

السلطات الإسبانية هرعت إلى عين المكان فور إخطارها بهذا المصاب الجلل وعاينت جثة المتوفاة في مقعدها الذي لفظت فيه أنفاسها الأخيرة ،ليتم بعد ذلك نقلها إلى مستودع الأموات بالجزيرة الخضراء وإخضاعها للتشريح الطبي الذي يجري تحت إشراف القضاء الإسباني لمعرفة أسباب الوفاة.

من جانبها قامت المصالح القنصلية بالجزيرة الخضراء بإنجاز جميع الوثائق المتعلقة بنقل الجثمان إلى المغرب والذي سيكون على متن سيارة الإسعاف نظرا لعدم وجود مطار بالمدينة الحدودية.

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق