الرائحة الكريهة تثير استياء ساكنة برشيد و تهدد سلامتهم الصحية

هبة بريس – الدار البيضاء

رائحة كريهة أضحت هاته الأيام تزكم الأنوف و تثير الاستياء و الإزعاج لساكنة مدينة برشيد و سببها فضلات الدواجن التي يتم استعمالها من طرف بعض الفلاحين ضواحي المدينة لتسميد التربة.
و في هذا الصدد توصلت هبة بريس بعشرات الشكايات بخصوص الرائحة الكريهة التي باتت تزعج الساكنة و تهدد سلامتهم و صحتهم خاصة أن هاته الأراضي الفلاحية التي تستعمل فيه فضلات الدواجن كسماد لا تبعد عن الأحياء السكنية سوى بأمتار قليلة.
و يعاني سكان احياء مولاي رشيد و الحي الحسني و المنظر الجميل و سيدي عمر و التيسير 2 و ياسمينة و غيرهم من مخلفات هاته الرائحة الكريهة ، حيث تستعمل فضلات الدواجن بعدد من الأراضي الفلاحية بطريق الكارة و طريق مديونة في غياب تام لمراقبة السلطات و لنا عودة بالصوت و الصورة لهذا الموضوع.

ما رأيك؟
المجموع 1 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. معكم الحق أربعة أيام و نحن نعاني من انتشار هذه الرائحة الكريهة نلتمس من السلطات الوصية التدخل العاجل

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق