جريمة بشعة.. زوج يقتل جاره بعدما تحرش بزوجته

علم من مصادر جيدة الاطلاع ان دوار أيت عمي نوح القريب من قلعة مكونة اهتز  أمس الأربعاء  على وقع جريمة قتل بشعة راح ضحيتها شاب في مقتبل العمر بعدما تلقى طعنات قاتلة من طرف زوج .

وفي التفاصيل ـ تقول ذات المصادر ـ   أن سبب وقوع الجريمة يعود إلى تحرش جنسي طال زوجة الجاني، حيث اضطرت إلى إبلاغ زوجها بما تتعرض له الامر الذي اثار غضب الزوج فخرج باحثا عنه للانتقام منه وانتصارا لشرفه .

الهالك كان متوقفا امام منزله اذا باغثه الزوج بطعنات اردته قتيلا في الحين 

هذا وقد تم إلقاء القبض على القاتل الذي بقي في مكان الحادث ولم يحاول الهرب معترفا بما ارتكبه 

مقالات ذات صلة

‫7 تعليقات

  1. يا ربي السلامة دبا لا هو بقا حر لا الزوجة بقا اللي يدافع عليها .
    الزوجة اللي عندها العقل ما كتديهاش فالمتحرش و كتعطيه النخال و إذا اقتضى الحال كتتوجه ﻷقرب مؤسسة أمنية ترفع شكاية فالموضوع .

  2. امر متوقع في غياب قانون ينضم الحياة ويرد الاعتبار للمرأة التي تتعرض يوميا للتحرش والاستغلال الجنسيان في جميع المرافق العمومية وحتى المؤسسات الخاصة والحكومية اما الشوارع فحدث بلا حرج. هاد الزوج ضحية فساد المجتمع وتواطؤ القضاء وليس مجرما اما القتيل فنقول له “جنت على اَهلها براقش”

  3. المسلم يموت على دينه أو ماله أو عرضه. يجب منح حكم مخفف أو البراءة لهذا الشاب الغيور على شرفه. ويجب عدم الصلاة على هذا الزنديق الخسيس الوغد الذي يتحرش بالمحصنات

  4. هلا تحقق الزوج من صحة ادعاءات زوجته قبل الاقبال على قتل نفس ربما تكون بريئة؟ و إذا كانت الزوجة تعرف غضب مع جهل زوجها فهناك احتمال أن تكون قصدت دفعه بمكر للسجن. ثم إن الإسلام لم يبح القتل إلا في 3 حالات كلها تحت مراقبة ولي الأمر و بعد حكم القاضي: القاتل، الثيب الزاني، و المرتد المجاهر.

  5. جوابي الى صاحب التعليق الاول”المغربي”
    امثالك هم من زوجاتهم يتعرضن للتحرش فيسكتن فيتمادى المتحرش ويقوم باختطافها واغتصابها ولان الزوجات يعرفن ازواجهن امثالك صحاب عقلية “النخال” فلن تقول لك شيئا وسيعود المغتصب ليعاود فعلته ويغتصبها لانه تأكد من خوفها وسكوتها ولانه عرف ان عندها راجل ديال “النخالة” بحالك .
    ادا كان ما وقع صحيح وواقعة التحرش ثابتة فهادا الزوج رجل بمعنى الكلمة ماشي رويجل ديال النخالة بحالك ويستحق البراءة لانها امرأة متزوجة وبنت ناس لانها قالتها لراجلها ماشي اعطاتو النخالة ولا خافت منو وما قامت به هو عين الصواب الله يعطيها الصحة امراة ونص.

  6. الى عنتيل اليوم 24
    دبا راها بقات فالزنقة بلا راجل سير تزوجها انت و الراجل راه فالحبس سير عطيه البراءة انت واش انت فغابة راه كاين شي حاجة سميتها القانون دبا غير اللي قالت ليه مراتو تحرش بيا واحد يمشي يقتلو على كلامك السي الغابوي راه فالاسلام ما كاينش هاذ الغابوية اللي كتهظر عليها عطينا شي نص كيقول قتل المتحرش جائز نصفقوا ليك و نتاخذوك قدوة
    فعلا الله يعطيها الصحة ملي مشا راجلها للحبس

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى