في ظل لغة ”البغرير“ …وزير التعليم الفرنسي يدعو لتدريس اللغة العربية ببلاده (+فيديو)

 

دعا وزير التربية والتعليم الفرنسي ميشال بلانكير، بلاده إلى تدريس اللغة العربية بالمدارس العمومية الفرنسية، في وقت تشهد فيه لغة الضاد تهديدا حقيقيا بعد إدراج مصطلحات ب”الدارجة“ ضمن بعض المقررات التعليمية بالمفرب.

وقال وزير التربية والتعليم الفرنسي جان ميشيل بلانكير، أن اقتراح تعليم اللغة العربية في المدارس العامة داخل فرنسا، سيمكن من “مُحاربة التطرف الإسلامي” ببلاده ويمتص من غضب الجهات المتطرفة على حسب قوله.

وأضاغ جان ميشيل بلانكير، فى تصريحات تليفزيونية بثتها قناة “فرانس 24” الناطقة باللغات الثلاث، إن اللغة العربية مهمة للغاية مثلها مثل باقي اللغات الصينية والروسية، ولا تقل أهمية عنها.

كما شدد وزير التربية والتعليك الفرنسي على ضرورة منح اللغة العربية مكانة خاصة باعتبارها من أهم اللغات التي يجب أن تدرس فى المدارس الفرنسية لجميع الفرنسيين وليس فقط لأصحاب الأصول العربية.

يشارإلى أن هذا التصريح لقي تجاوبا كبيرا من لدن الجالية العربية المقيمة بفرنسا والتي عبر العديد من أفرادها عبر مواقع التواصل الإجتماعي عن  إعجابهم بتصريح الوزير الفرنسي الذي يهدف للحفاظ على اللغة العربية وصونها من المخاطر التي تهددها في بلادها الأصل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى